• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

حفل الذكريات على أنغام الماضي الجميل

«سكاي نيوز عربية» تكرم النجوم في «ليلة الأساطير»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 يونيو 2017

مصطفى الديب (أبوظبي)

في حفل استعادة ذكريات الماضي الجميل، كرمت «قناة سكاي نيوز عربية» عدداً من نجوم كرة القدم العرب، في عيدها الخامس، مساء أمس الأول بـ«الخيمة الرمضانية» في مقر القناة.

وشهد الحفل حضوراً متميزاً من الشخصيات الرياضية والإعلاميين، وجاء التكريم للدور الكبير الذي قدمه نجوم «الساحرة المستديرة» للمنتخبات العربية والأندية التي ارتدوا قمصانها، وضمت قائمة المكرمين 12 أسطورة رياضية، واستعرضت القناة بعضاً من أهم محطات هؤلاء النجوم عبر أفلام مصورة.

وبداية التكريم مع فريق الأحلام، من مركز حراسة المرمى، بصعود التونسي عتوقة حارس «نسور قرطاج» على منصة التتويج، لاستلام الدرع التذكارية، بوصفه واحداً من أفضل الحراس الذين مروا على الكرة العربية بشكل عام، وذهب الدرع الثاني إلى السعودي محمد الدعيع حارس «الأخضر» والهلال.

وفي الدفاع، كان المغربي نور الدين النيبت مدافع «أسود الأطلس» على موعد مع ذكرياته من خلال فيلم قصير، صعد بعده إلى المنصة، ومعه أيضاً في دفاع «الأساطير» يوسف حسين نجم الكرة الإماراتية، الذي «صال وجال» مع «الأبيض» في العديد من المحافل العالمية والقارية، على رأسها المشاركة في نهائيات مونديال كأس العالم «إيطاليا 1990»، كما ضم الدفاع المصري هاني رمزي الذي تألق في الملاعب الأوروبية، وتحديداً الألمانية لفترات طويلة، في مشوار يعد الأطول والأنجح في تاريخ المحترفين «الفراعنة» بملاعب «القارة العجوز».

وانتقل الحفل إلى تكريم لاعبي وسط فريق الأساطير، وجاء الدور على النجم التونسي زبير بيه محلل «قناة أبوظبي» الرياضة حالياً، واستعرضت القناة بعضاً من مشوار بيه مع منتخب بلاده، ورحلة احترافه بالدوري الألماني، ومن ليبيا كرمت «سكاي نيوز عربية» النجم طارق التايب الذي برع في أكثر من تجربة احترافية خارج الحدود الليبية، وجاء فهد كرة الإمارات فهد خميس ضمن قائمة المكرمين، حيث تم استعراض أهدافه الحاسمة مع الوصل، وكذلك مع «الأبيض»، ومثل الكرة الكويتية في «حفل الأساطير» النجم الكبير فيصل الدخيل الذي تألق في الملاعب مع نادي القادسية، كما أبدع مع «الأزرق» على الصعيد العالمي، بالمشاركة في مونديال 1982، وأيضاً الفوز بأكثر من لقب على صعيد كأس الخليج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا