• الأربعاء 04 شوال 1438هـ - 28 يونيو 2017م
  01:06    نائب وزير الخارجية الروسي يحذر من أي استفزازات في سوريا تتعلق بالأسلحة الكيماوية     

«طيران الإمارات» تموّل إنشاء مقر جديد للتوحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 يونيو 2017

دبي (الاتحاد)

‬في ‬إطار ‬دعمها ‬مبادرة «‬عام ‬الخير ‬أعلنت ‬مؤسسة ‬طيران ‬الإمارات ‬الخيرية ‬تقديم ‬تمويل ‬لإنشاء ‬مبنى ‬جديد ‬لـ «‬مركز ‬سيف ‬للتوحد ‬ومتلازمة ‬أسبرجر» ‬في ‬دبي. ‬ومن ‬شأن ‬المرفق ‬الجديد ‬العصري، ‬البالغ مساحته ‬20 ‬ألف ‬قدم ‬مربعة، ‬أن ‬يعزز ‬قدرة ‬المركز ‬الذي ‬يحتضن ‬حالياً ‬40 ‬طفلاً، ‬ليستوعب 100 ‬طفل ‬آخر ‬بحاجة ‬إلى ‬خدمات ‬تعليم ‬خاصة. ‬ومن ‬المقرر ‬أن ‬ينتقل ‬المركز ‬إلى ‬مقره ‬الجديد ‬في ‬خريف ‬2018.

وتهدف مبادرة «عام الخير» إلى توفير إطار عمل واستراتيجيات وبرامج تشجع على العطاء وفعل الخير وتصنفه أساساً اجتماعياً في دولة الإمارات. ويستأثر الأطفال بغالبية المشاريع التي تمولها مؤسسة طيران الإمارات الخيرية، وتهدف المؤسسة من خلال دعمها «مركز سيف للتوحد ومتلازمة أسبرجر»، إلى تقديم الأمل وفتح أبواب مزيد من الفرص أمام الأطفال «ذوي الهمم» في دولة الإمارات.وقال السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة طيران الإمارات الخيرية: «تدعم تبرعات ركابنا السخية أعمال مؤسسة طيران الإمارات الخيرية، ونحن فخورون بأن نتمكن من تمويل إنشاء المقر الجديد لمركز سيف للتوحد، الذي يوفر منذ تأسيسه فرصاً تعليمية أساسية مخصصة للأطفال ذوي الهمم، ونأمل أن يلبي المرفق الجديد أيضاً احتياجات أطفال التوحد وأسرهم في دولة الإمارات». وقالت محبوبة يوسف، مدير عام مركز سيف للتوحد ومتلازمة أسبرجر: «دأبت مؤسسة طيران الإمارات الخيرية على تقديم الدعم لمركزنا منذ افتتاحه في عام 2010، ونحن في غاية الامتنان للمؤسسة على مساهمتها الكبيرة في بناء مقرنا الجديد. وسوف تمكننا خطوة التوسع هذه من توظيف مزيد من الأشخاص، وضمان استمرار المركز في توفير العلاج والتعليم المناسبين لأعداد أكبر من الأطفال وإعدادهم للمستقبل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا