• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الاتحادية للرقابة النووية» تستضيف ملتقى مجتمعياً في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أبريل 2014

استضافت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية أمس فعاليات الملتقى المجتمعي، الذي نظمته في دبي لتعريف مجتمع الإمارة برسالة الهيئة ورؤيتها وقيمها الأساسية.

وتم خلال الملتقى شرح دور الهيئة في برنامج الطاقة النووية السلمي لدولة الإمارات العربية المتحدة وعملها في مجال تنظيم وترخيص المواد المشعة ومصادر الإشعاع المستخدمة في الطب والبحوث والتنقيب عن النفط والصناعات الأخرى.

حضر الملتقى الذي عقد في فندق ريتز كارلتون في مركز دبي المالي العالمي نخبة من المعنيين إضافة إلى عدد من المسؤولين، وممثلي جهات حكومية وخاصة.

وقال مدير عام الهيئة الدكتور وليام ترافرز: «نشجع سكان إمارة دبي على الاطلاع على برنامج الطاقة النووية السلمي والوقوف على دور الهيئة المستقل في التأكد من تحقيق الأمان النووي والأمن والضمانات». وأضاف إن الهيئة تستعين بخبراء عالميين يعملون جنباً إلى جنب مع المهندسين، والعلماء الإماراتيين، لضمان الكفاءة العالية واستدامة علمنا على المدى الطويل، وتعمل الهيئة بشكل وثيق مع شركائها الاستراتيجيين في إمارة دبي مثل القيادة العامة لشرطة دبي والدفاع المدني وميناء جبل علي من أجل تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية وتأكيد التزامها بالشفافية والاستدامة.

وخلال اللقاء قدم مسؤولو الهيئة شرحاً حول مدى التزامها بأعلى معايير الأمن والأمان والضمانات لاسيما فيما يتعلق في ترخيص مشروع الطاقة النووية في براكة.

وتم التأكيد خلال الملتقى على الجهود الرامية إلى بناء القدرات البشرية، وكذلك فرص العمل والمنح الدراسية التي توفرها الهيئة.. فيما أتيحت في نهاية الملتقى الفرصة للجمهور لطرح أسئلتهم واستفساراتهم التي أجاب عنها مسؤولو الهيئة. (دبي-وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا