• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

لتقديم خدمات الشحن البري للبضائع والحاويات

شركة أبوظبي للموانئ توقع مذكرة تفاهم مع «ميكو» للشحن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أبريل 2014

وقعت شركة أبوظبي للموانئ، المطور الرئيسي للموانئ التجارية والمناطق الصناعية في إمارة أبوظبي، مذكرة تفاهم مع شركة ميكو للشحن البري، تتولى «ميكو» بموجبها تقديم خدمات الشحن البري للبضائع والحاويات من وإلى ميناء خليفة وإلى أي مكان في مدينة أبوظبي ومصفح.

وبحسب بيان صحفي أمس، تستمر مذكرة التفاهم لمدة عام كامل تضمن خلالها ميكو استقرار أسعار النقل مساهمة منها في تشجيع وتنشيط حركة التجارة وتعزيز حجم الواردات والصادرات عبر ميناء خليفة.

وتوفر شركة أبوظبي للموانئ بدورها مكتباً لأحد موظفي الشركة وخصصت كذلك مساحة لوقوف الشاحنات تتمكن ميكو من خلالها من تقديم خدماتها الشاملة والتواصل مع عملائها كما توفر الخدمة السريعة المتميزة لتخليص الوثائق والشحن التي تقدمها في الميناء.

وقال الكابتن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للموانئ «تمثل مذكرة التفاهم خطوة جديدة نخطوها في عملية تطوير شبكة الخدمات اللوجستية التي تشهد نمواً واضحاً في ميناء خليفة.

تحظى شركة ميكو بأكثر من 30 عاماً من الخبرة في صناعة النقل والشحن البري وهي شريك مثالي يساهم في تلبية الزيادة المطردة في احتياجات النقل في ميناء خليفة حيث توفر الشحن البري من الميناء إلى جميع أنحاء مدينة أبوظبي بما في ذلك منطقة خليفة الصناعية المجاورة، وعلى نطاق أوسع منطقة أبوظبي الكبرى».من جانبه، قال الكابتن سمرين، المدير التنفيذي لشركة ميكو: «يؤكد توقيع مذكرة التفاهم على التزامنا الراسخ بدعم شركة أبوظبي للموانئ ولإمارة أبوظبي من أجل تعزيز التجارة عبر موانئها في أبوظبي.

وقد نشطت شركة مقاولات الشحن ميكو في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وفي إمارة أبوظبي على وجه الخصوص من خلال توسيع أعمالها.

ونحن على ثقة بأن هذا الاتفاق سيساعد في أن تعزيز حجم التجارة بشكل نكون من خلاله قد ساهمنا بدعم اقتصادنا وزيادة النمو الصناعي».وتأسست شركة ميكو منذ عام 1978 كوكيلٍ للشحن وواصلت توسيع نطاق خدماتها بشكل مستمر لمواكبة زيادة الفرص التجارية وتحديات التنويع الاقتصادي وهو الهدف الذي يتماشى مع الهدف الرئيسي لشركة أبوظبي للموانئ ضمن رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030.

ولشركة «ميكو» عدة مكاتب في أبوظبي ودبي وقطر، وتلعب دوراً محورياً كمزود حلول لسلسلة التوريد في مجال الخدمات اللوجستية والنقل التجاري في دولة الإمارات العربية المتحدة في قطاعات صناعات النفط والغاز والطاقة والسلع الاستهلاكية، وتضم محفظتها خدمات متعددة وواسعة وتعتمد على تقنيات متقدمة للاتصالات GPS والبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات للسيطرة على حركة النقل بالشاحنات ومتابعتها.

تشكل هذه الاتفاقية إضافة قيّمة لشركة أبوظبي للموانئ التي تمتلك واحدة من أفضل شبكات الخدمات اللوجستية في ميناء خليفة ومدينة خليفة الصناعية أبوظبي «كيزاد» اللذين يشكلان معاً أحد أكبر المناطق الصناعية في المنطقة. (أبوظبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا