• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تركيا تغازل إيران وباكستان ترفض المشاركة في «عاصفة الحزم»

قرقاش: الخليج في مواجهة مصيرية وعرفنا الحليف الحقيقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 أبريل 2015

أبوظبي، عواصم (الاتحاد، وكالات) - أكد معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية أمس، أن قرار البرلمان الباكستاني بالتزام الحياد في الصراع اليمني والإعراب في الوقت نفسه عن الدعم الصريح للمملكة العربية السعودية، متناقض وخطير وغير متوقع من إسلام آباد. وقال في تغريدات على «تويتر»: «الخليج العربي في مواجهة خطيرة ومصيرية، وأمنه الاستراتيجي على المحك، ولحظة الحقيقة هذه تميز الحليف الحقيقي من حليف الإعلام والتصريحات، وباكستان مطالبة بموقف واضح لصالح علاقاتها الاستراتيجية مع دول الخليج العربي، والمواقف المتناقضة والملتبسة في هذا الأمر المصيري تكلفتها عالية». وقال قرقاش: «وزير الخارجية التركي يرى تطابق وجهات النظر مع إيران حول اليمن، والحل السياسي مسؤولية تركية وإيرانية وسعودية»، معتبرا «أن مواقف الحياد المتخاذل مستمرة». وقال: «الموقف الملتبس والمتناقض لباكستان وتركيا خير دليل على أن الأمن العربي من ليبيا الى اليمن عنوانه عربي، واختبار دول الجوار خير شاهد على ذلك». وقد صوّت البرلمان الباكستاني بالإجماع أمس، لصالح قرار يحث الحكومة على التزام الحياد في النزاع باليمن، وعدم المشاركة في «عاصفة الحزم». وقال المتحدث العسكري: «استهدفت عاصفة الحزم ألوية ومعسكرات للمتمردين الحوثيين وحلفائهم من أنصار صالح في صعدة وعمران ومخازن أسلحة في عدن وطرق إمداد في شبوة والضالع. ومن المنتظر أن يصوت مجلس الأمن الدولي اليوم على قرار قدمه الأردن نيابة عن دول مجلس التعاون الخليجي يفرض حظراً للسلاح على الحوثيين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا