• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

انطلقت أمس الأول في مدينة الذيد بقرية التراث

أيام الشارقة التراثية.. محاكاة لحضارة وأصالة البيئة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 أبريل 2015

الشارقة (الاتحاد)

انطلقت فعاليات أيام الشارقة التراثية الثالثة عشرة في المنطقة الوسطى، في قرية التراث بمدينة الذيد، أمس الأول الخميس، بحضور رئيس معهد الشارقة للتراث، عبد العزيز المسلم، وعدد من ضيوف الأيام من خارج الدولة، من بينهم وزيرة الثقافة السابقة في المملكة المغربية، بالإضافة إلى مدير بلدية الذيد، علي مصبح الطنيجي، وشهدت الانطلاقة حضوراً كبيراً من مواطني الذيد والمنطقة الوسطى، ومن المقيمين هناك.

وقال رئيس معهد الشارقة للتراث، عبد العزيز المسلم، إن انطلاقة الأيام في مدينة الذيد تضمنت عروضاً فنية، ورقصات شعبية كالرزفة، وفقرات شعرية واهزوجة «عونك يا وطن»، كما تم التعرف خلال الجولة إلى المطبخ الإماراتي الشعبي، وما يقدمه من أطعمة وحلويات شهية، لافتاً إلى أن الانطلاقة شهدت حضوراً كبيراً من سكان الذيد والمناطق المجاورة، فهم يعشقون التراث وينتظرون هذا الحدث نظراً لما يقدمه من محاكاة للبيئات الإماراتية المتنوعة.

وأكد المسلم أن من بين أبرز مهمات الأيام العمل على تعريف الجيل الحالي والأجيال القادمة بأصالة الماضي، وتمكينهم من استكشاف ذلك الزمن، بكل ما فيه من عادات وتقاليد أصيلة تعبر عن الموروث الشعبي للأجداد، والمساهمة في التعرف إلى الموروث المادي والمعنوي، وخلق جيل يعتز بأصالته، ويبني عليها ويطورها بما يضمن تميزها وديمومتها وتفاعلها مع واقعه ومستقبله.

وتابع: تسعى الأيام إلى تعريف الجيل الجديد من أبناء الوطن بتراثه، كي يستقوا منه العبر والقيم والعادات الأصيلة، وتسلط الضوء على هويتنا وقيمنا الحضارية الأصيلة، على وجوانب عدة من وجوه الثقافة والموروث الشعبي الإماراتي، بهدف الحفاظ على تراث الوطن وربط أجياله الحالية والمستقبلية بتراث الأهل والأجداد.

وأكد أنه خلال الأيام القليلة المقبلة، ستتم انطلاقة فعاليات أيام الشارقة التراثية في بقية مناطق ومدن المنطقتين الشرقية والوسطى، حيث تشهد خورفكان ودبا انطلاقة الأيام، وهي زاخرة بالبرامج والأنشطة والفعاليات التي ينتظرها سكان المنطقتين.

ولفت إلى أن برامج الأيام في الذيد ستكون حافلة بالأنشطة التراثية والأمسيات الشعرية والعروض الفلكلورية التي يتابعها جمهور وزوار القرية من المواطنين والمقيمين، وسيكون هناك العديد من الفعاليات والأنشطة والبرامج المتنوعة كالعروض الفنية الشعبية، والأمسيات والفقرات التراثية، والمسابقات الشعبية التي تتناسب وشعار مهرجان أيام الشارقة التراثية لهذا العام «تراثنا نبع الأصالة»، وفعاليات متنوعة على مسرح القرية، بالإضافة إلى السوق الشعبية في القرية التي يتوقع أن تشهد إقبالاً جماهيرياً كبيراً كما هو الحال في الدورات السابقة.

وأشار إلى أن كل ما ستقدمه قرية التراث في الذيد يؤكد على أن القرية ملتقى للجمهور والعائلات، الذين يحضرون طوال الأيام من كافة مدن وقرى المنطقة الوسطى، لمتابعة فعالياتها التراثية المتميزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا