• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الهلال الأحمر» بالشارقة تنظم دورة تدريبية عن الميثاق الإنساني للاستجابة للكوارث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 أبريل 2014

نظمت هيئة الهلال الأحمر فرع الشارقة بالمقر الرئيسي للفرع بمدينة الشارقة، دورة عمل تدريبية حول مشروع الميثاق الإنساني والمعايير الدنيا في مجال الاستجابة الإنسانية للكوارث “أسفير” وذلك لتحسين قدرة العاملين في مجال الإغاثة والمساعدات الإنسانية بالهيئة والمتطوعين المنتسبين للهلال الأحمر بتقديم الخدمات الإنسانية للمتضررين في حالات الطوارئ والكوارث الطبيعية أو النزاعات المسلحة التي تحدث في شتى بقاع العالم. ويأتي انعقاد دورة “اسفير” الخامسة بفرع الشارقة في إطار جهود الهيئة المتواصلة للارتقاء بخبرات المنتسبين إليها وتنمية قدراتهم الإنسانية علميا وعمليا عند تقديم المساعدة الإغاثية للتخفيف من معاناة الحالات الإنسانية الناجمة عن الكوارث والصراعات.

وافتتح أعمال الدورة خميس محمد السويدي مدير فرع الهلال الأحمر في الشارقة بكلمة شكر فيها الحضور على اهتمامهم وحرصهم على المشاركة في أعمال الدورة ومتابعة البرامج التدريبية والنظرية للدورة.. متمنيا أن تعود عليهم هذه البرامج بالنفع العميم.

ودعا المشاركين للعمل على الاستفادة القصوى من هذه الدورة والدورات الأخرى التي تقدمها الهيئة في مختلف مجالات العمل الإنساني والتطوعي على وجه الخصوص كما حثهم على اكتساب المزيد من الخبرات من المحاضرين المتخصصين في مجال الإغاثة عند حدوث الكوارث والأزمات. من جانبه أشار راشد محمد الخطيبي الكعبي مدير إدارة المتطوعين بالهلال الأحمر إلى أن الهيئة تحرص دائما على تفعيل دور الكفاءات التطوعية المنتسبة للهلال الأحمر في كل فروع ومكاتب الهلال الأحمر بالدولة والرقي بهم عند مستوى الطموح لتلبية الإغاثة والاحتياجات الضرورية في حالة وقوع الكوارث والنكبات. وقال إن خطط تدريب العاملين في مجال الإغاثة الإنسانية من متطوعين وغيرهم من منتسبي الهيئات الحكومية والمؤسسات الخاصة تمضي وفق أرقى المعايير الدولية والإنسانية وذلك بالتنسيق والشراكة مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر واللجنة الدولية للصليب الأحمر وبالتعاون مع جهات محلية أخرى بالدولة تدعم تلك الجهود بتهيئة فرص التدريب العملي والنظري للمشاركين في الدورات التدريبية المختلفة التي تنظمها الهيئة. وقد استمرت ورشة عمل الدورة ثلاثة أيام اشتملت على محاضرات نظرية وتدريب عملي لتحسين جودة المساعدات الإنسانية المقدمة للأشخاص المتضررين من الكوارث. (الشارقة ـ وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض