• الثلاثاء 19 ربيع الآخر 1438هـ - 17 يناير 2017م

ثلاثي الجودو يعسكر في ساو باولو

ندى البدواوي والسعدي ينضمان إلى بعثتنا في «ريو 2016»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 أغسطس 2016

انضمت السباحة ندى البدواوي وزميلها يعقوب السعدي إلى بعثتنا الرياضية في القرية الأولمبية في ريو دي جانيرو، قبل 3 أيام من انطلاقة منافسات دورة الألعاب الأولمبية التي تنطلق الجمعة، وتستمر حتى يوم 21 أغسطس الجاري، بمشاركة 10930 رياضياً من 206 دول يتنافسون في 42 لعبة، كما وصل معهم مدربهم إيتو ماتياس كرفونان، وكان في استقبالهم أحمد الطيب مدير البعثة.

وتوجهوا فور وصولهم إلى القرية الأولمبية لإنهاء إجراءات الدخول الرسمية، رغم حالة التعب الشديدة التي تعرضوا لها من جراء الرحلة الطويلة والتي وصلت ما يقرب من 24 ساعة، خاصة أنهم توجهوا إلى ساو باولو ومنها إلى ريو بعد ساعات طويلة من انتظار الرحلة الداخلية.

ويتوالى وصول أفراد بعثتنا إلى القرية الأولمبية، حيث لم يصل حتى الآن سوى 5 لاعبين هم سيف بن فطيس وخالد الكعبي في الرماية ويوسف ميرزا في الدراجات، إضافة إلى ندى ويعقوب، ومن المنتظر أن تكون عائشة البلوشي لاعبة رفع الأثقال قد وصلت في ساعة متأخرة من مساء أمس.

ورحب مدير البعثة بهم في مطار ريو، مؤكداً أن الأولمبياد فرصة لهم من أجل الوجود مع أبطال عالم يبحثون عن المنافسة على الصدارة، وهو ما يجعل من الأولمبياد فرصة لاكتساب الخبرات والاحتكاك، ورغم أن ندى ويعقوب صغيرا السن فإن المستقبل لازال طويلاً أمامهما والأولمبياد محفزة لأي لاعب يشارك فيها وعليهما أن يبحثا عن المجد في ريو من خلال تحقيق أفضل النتائج، ورغم الفارق الكبير مع السباحين الكبار على مستوى العالم فإننا ننتظر منهما تحقيق أرقام جديدة على المستوى الخليجي والعربي.

وأضاف أن ندى ويعقوب أمامهما التجهيز للأولمبياد المقبل في طوكيو 2020، وعليهما أن يجعلا من ريو محطة انطلاقة قوية لهما في السنوات المقبلة، وسيحسب في تاريخهما أنهما شاركا في دورة أولمبية، وعليهما أن يجهزا نفسهما للدورة المقبلة من الآن.

وأوضح أن التعايش مع أبطال العالم هو في حد ذاته خبرة كبيرة يكتسبها المشاركون الجدد خاصة صغار السن، لأنهم يتعلمون الكثير من هؤلاء الأبطال على مستوى العالم، كما أن هناك مدارس مختلفة وهو ما يساعدهم على اكتساب الخبرات في السنوات المقبلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا