• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مشاركة 39 دارسة

افتتاح دورة توطين مدربات الدراجات الهوائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 أبريل 2014

افتتحت في مركز إعداد القادة في دبي أمس الأول، دورة توطين مدربات الدراجات الهوائية المعتمدة من الاتحاد الدولي للعبة، التي ينظمها اتحاد الدراجات «اللجنة النسائية»، بمشاركة 39 دارسة من جميع إمارات الدولة، وتستمر فعالياتها حتى 28 الشهر الحالي، ويتضمن برنامجها، طرق وأسس التدريب، وأحدث البرامج المطبقة في المجال، وسيتم تزويد الدارسات في سلسلة من المحاضرات النظرية والعملية.

حضر الافتتاح أسامة الشعفار رئيس اتحاد الدراجات، وأحمد الحوري نائب رئيس الاتحاد، والعميد عبدالملك جاني الأمين العام لمركز إعداد القادة، وعبدالناصر يوسف عمران أمين عام الاتحاد، ونسرين علي بن درويش عضو مجلس الإدارة رئيسة اللجنة النسائية، وعلي سعيد الوالي مستشار الاتحاد.

وأكد الشعفار في كلمة وجهها للدارسات، حرص الاتحاد واهتمامه بكل ما من شأنه الرقي باللعبة عموماً، والدراجات النسائية بالإمارات، مشيداً بالحضور الكبير للدارسات بالدورة من المواطنات، مما يؤكد حرصهن على المشاركة في النهوض بالرياضة النسائية عموماً، والدراجات على وجه الخصوص.

وشكر الشعفار مركز إعداد القادة، على تعاونه في تنظيم الدورة، وفي دعم برامج تأهيل كوادر رياضة الدراجات، مشيراً إلى أن خطط الاتحاد تتضمن عدداً من الآليات الهادفة لدعم الدراجات النسائية بالمواهب، مع التركيز على بناء قاعدة من اللاعبات المواطنات الموهوبات، عبر التنسيق مع وزارة التربية والتعليم، وأشار إلى لقاء قريب سيعقد مع المسؤولين بالوزارة لوضع أطر الشراكة والتعاون في هذا الخصوص، وشكر المشاركات على تفاعلهن مع الدورة، متمنياً لهن التوفيق في الاستفادة من المعلومات والخبرات التي تتيحها الدورة.

من جهته، أشاد أحمد الحوري، بمستوى المشاركة في الدورة، والذي يبعث على التفاؤل بنقلة للدراجات النسائية من خلال تأهيل مدربات مواطنات للانضمام للكادر الفني لأسرة الدراجات، مشيراً إلى أن الاتحاد سيقوم بعمل استبيان في نهاية الدورة بالتعاون مع مركز إعداد القادة للوقوف على آراء الدارسات في محتوى الدورة، ومن ثم يتجه لوضع خطة للدراسات التكميلية متضمنة جميع المهارات التدريبية الحديثة لتزويد الدارسات ببقية المحتوى الفني التدريبي من خلال دورات تكميلية ستعقد لاحقاً بالتعاون مع الاتحاد الدولي.

وأشاد العميد عبدالملك جاني، بالإقبال الكبير على الدورة، مما يؤكد حرص بنات الإمارات على الانخراط في صفوف العمل الرياضي الإداري والفني، وتبوأ جميع المناصب بما يؤكد حضور العنصر النسائي في محيط صنع القرار الرياضي، وأكد حرص مركز إعداد القادة على دعم اتحاد الدراجات في كل المجالات الإدارية والفنية، خاصة وهو من الاتحادات التي أكدت حضورها بنتائج مشرفة حققها أبطال الإمارات في مشاركاتهم على جميع المستويات الدولية، كما أكد حرص المركز على دعم كل الاتحادات بلا استثناء من منطلق دوره وواجبه في دعم رياضة الإمارات.

ومن جهتها، تقدمت نسرين علي بن درويش، بالشكر إلى رئيس الاتحاد، ونائبه والأمين العام، والمستشار الفني لحرصهم على حضور افتتاح الدورة، الذي يؤكد دعم الاتحاد لجهود اللجنة النسائية بالاتحاد، كما شكرت مركز إعداد القادة على تعاونه في التنظيم وتقديم كل التسهيلات، مما يساهم في نجاح الدورة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا