• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

نتائج متواضعة للعرب في الجولة الرابعة

3لاعبين على قمة «دولية دبي للشطرنج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 أبريل 2015

رضا سليم (دبي)

تراجعت نتائج لاعبينا في بطولة دبي المفتوحة للشطرنج، على كأس الشيخ راشد بن حمدان آل مكتوم، والتي ينظمها نادي دبي للشطرنج والثقافة بقاعة الشيخ سعيد بن حمدان آل مكتوم، في الجولة الرابعة بعدما خسر أستاذ الاتحاد الدولي المهندس نبيل صالح من الأستاذ الدولي الكبير الهندي أرون براساد، وخسر أستاذ الاتحاد الدولي سعيد إسحاق من الهندي لاكسمان، كما خسرت لاعبات منتخبنا الوطني للسيدات لقاءاتهن في الجولة الرابعة، حيث تعثرت الأستاذة الدولية آمنة نعمان أمام الأستاذ الدولي الكبير الصربي ميلوس بيرونوفيتش المصنف الثالث عشر في البطولة، وخسرت زميلتها الأستاذة الدولية خلود الزرعوني أمام أستاذ الاتحاد الدولي اللبناني عمرو الجاويش، فيما تعادل لاعبنا أستاذ الاتحاد الدولي إبراهيم سلطان مع الأستاذ الدولي الروسي ارنست خاروس.

في الوقت الذي انفرد 3 لاعبين بصدارة البطولة، برصيد 4 نقاط هي العلامة الكاملة بنهاية الجولة الرابعة، وهم المصنف الأول الأستاذ الدولي الكبير الانجليزي ديفيد هويل والسويدي نيلس جرانديليوس والأوكراني يوري سولودونيشينكو.

وأسفرت نتائج الجولة الرابعة عن وقوع 6 لاعبين في فخ التعادل، حيث تعادل المصنف الثاني الروسي فلاديمير فيدوسييف مع التركي سولاك دراجان وتعادل المجري باب جابور مع البلاروسي سيرجي زيجالكو، كما تعادل الفرنسي اندريه استراتيسكو مع الجورجي ميخائيل ميخادليشفيل.

وجاءت النتائج العربية في الجولة الرابعة متواضعة بعد خسارة معظم ممثلي العرب في مواجهاتهم مع خصومهم الأجانب، حيث خسر الأستاذ الدولي محمد عزت من المصنف الثاني عشر الأستاذ الدولي الكبير الأوكراني يوري كوزوبوف، كما خسر مواطنه أستاذ الاتحاد الدولي صلاح يسري من الدولي الصربي ميهاجلو ستوجانوفيتش وكذلك خسر أدهم فوزي من الأرميني تيجران هاروتيونيان.

وكان الاستاذ الدولي المغربي محمد تيسير الناجي الوحيد في جولة الهزائم، حيث استطاع أن يظفر بالتعادل في لقائه مع الأستاذ الدولي الكبير الروسي ألكسندر شيمانوف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا