• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بهدف إكساب اللاعبين الخبرة في البحار المفتوحة

العبيدلي يطالب «الأولمبية» بتوفير معسكرات خارجية للشراع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أشاد الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان رئيس اتحاد الشراع والتجديف، بالأداء الذي تميز به لاعبو منتخب الشراع وحصولهم على 3 برونزيات دورة الألعاب الشاطئية، التي اختتمت في العاصمة القطرية الدوحة، وأكد أن تميز شبابنا يعني أنهم في الطريق الصحيح من أجل الاستمرار في تحقيق الإنجازات والحفاظ على مكتسبات الإمارات في هذا المحفل.

من جهته عبر عبد الله العبيدلي أمين عام الاتحاد، عن عدم رضاه عن النتائج التي حققها منتخب الشراع في دورة الألعاب الشاطئية، مؤكداً أن الهدف من المشاركة كان حصد الذهب والمراكز الأولى في البطولة، ولكن لم يوفق منتخبنا في ذلك واكتفى بالحصول على المركز الثالث والبرونز.

وأرجع العبيدلي أسباب ذلك إلى بدء منافسات السباق في اليوم الأول وسط رياح قوية تجاوزت 30 عقدة، مما ساهم في تراجع أداء متسابقينا في اليوم الأول، وبالرغم من ذلك عوض اللاعبون لاحقا في اليومين الثاني والثالث وتمكنوا من تصدر المراحل التالية، وعن ذلك قال العبيدلي: «يفتقد متسابقونا إلى خبرة الإبحار في الرياح العالية والبحار المفتوحة على عكس بقية المنتخبات الخليجية المشاركة، ولذلك فإننا نطالب اللجنة الأولمبية بإقامة معسكرات خارجية وفي مياه مفتوحة لمنتخب الشراع بكامل فئاته، والتركيز على ذلك في حال رغبنا أن نحقق الميداليات والمراكز الأولى في المشاركات الأولمبية والدولية لاحقا». وأضاف: «جميع المنتخبات حاليا تبحث عن المعسكرات الخارجية في أجواء مختلفة ومناخ يختلف عن بيئتها، وبالنسبة لنا فإننا نقوم وبشكل مكثف في إعداد وتنظيم المعسكرات والبطولات المحلية في الدولة من أجل إكساب لاعبينا الخبرة والمهارة المطلوبة، ولكن نبقى في حدود المياه المغلقة في أغلب الأوقات، ونتمنى من اللجنة الأولمبية أن توفر معسكرات خارجية لشبابنا لكي يتمكنوا لاحقا من التفوق والإبداع في كل المشاركات الدولية والقارية، وألا يكون هناك أي عائق أمام طموحات لاعبينا في بطولات الشراع بأنواعه».

ووجه العبيدلي الشكر إلى نادي تراث الإمارات ونادي أبوظبي الدولي للشراع واليخوت ونادي الحمرية، مؤكداً أن هذه الأندية تقدم كل ما بوسعها من أجل دعم المنتخب وأعضائه والبحث عن كل ما من شأنه أن يخدم مسيرة المنتخب، وشدد على أن جهود هذه الأندية تظل محدودة في النهاية، والشراع بحاجة إلى وقفة من اللجنة الأولمبية من أجل توفير المزيد من الدعم، مما يؤدي إلى تحقيق النتائج المطلوبة والمرجوة للمنتخبات التي تتبع اتحاد الشراع والتجديف الحديث.

وكان منتخب الشراع قد حصل على برونزية فئة الليزر 4.7 عن طريق حمزة إسماعيل، وبرونزية الأوبتيمست عن طريق محمد الحمادي، وبرونزية الليزر راديال عن طريق سعيد الزيدي، ونال قبل ذلك ذهبية الفردي في التجديف وفضية الفرق أيضا في هذه الفئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا