• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  04:58     رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري غادر باريس متوجها إلى القاهرة     

دعوة لتدخل دولي لمنع إبادة مسلمي الروهينجا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يناير 2017

رويترز

قال مبعوث منظمة التعاون الإسلامي الخاص إلى ميانمار إنه ينبغي للأمم المتحدة التدخل في ولاية راخين في ميانمار لمنع مزيد من التصاعد في العنف ضد المسلمين الروهينجا وتجنب إبادة جماعية أخرى على غرار ما حدث في كمبوديا ورواندا.

وقال المبعوث الخاص سيد حامد البار إن الصراع الذي أودى بحياة ما لا يقل عن 86 شخصاً ودفع ما يقدر بنحو 66 ألفاً للفرار إلى بنجلادش منذ اندلاعه في التاسع من أكتوبر 2016،لم يعد قضية داخلية وإنما بات محل اهتمام دولي.

وأضاف أنه ينبغي لمنظمة التعاون الإسلامي السعي من أجل تدخل الأمم المتحدة. جاءت تصريحاته قبيل اجتماع خاص للمنظمة الخميس دعت إليه ماليزيا لمناقشة إجراءات للتعامل مع الصراع الذي يؤثر على أقلية الروهينجا وغالبيتهم العظمى من المسلمين.

وقال البار قبل الاجتماع في كوالالمبور «لا نريد رؤية إبادة جماعية أخرى مثلما حدث في كمبوديا أو رواندا».

وأضاف «المجتمع الدولي اكتفى بالمشاهدة.. وكم هو عدد القتلى؟ لدينا دروس من الماضي ينبغي أن نتعلم منها ونعرف ما يمكننا فعله».

وتمثل منظمة التعاون الإسلامي 57 بلداً وتمثل صوتاً جماعياً للعالم الإسلامي.
... المزيد