• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تفرد بالفقه الفردي دون معظم علماء عصره

أبو حنيفة النعمان.. صاحب أول مذهب فقهي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 أبريل 2015

القاهرة (الاتحاد)

إمام أهل السنة والجماعة، وأول من وضع مذهبا فقهياً متكاملاً، جاهر بالحق، وناصر العدل، وقاوم الباطل، وحارب الظلم، يعده المؤرخون من متأخري جيل التابعين.

هو الإمام أبو حنيفة بن النعمان بن ثابت بن زوطي، المولود في مدينة الكوفة في العراق سنة 80 هجرية، وكان أبوه يعمل في تجارة الأقمشة، وقد لازمه لسنوات طويلة، وتعلم منه أصول التعامل مع البائعين والمشترين، ولم يشغله عمله في التجارة عن طلب العلم والتفقه في شؤون الدين، حيث لازم إمام عصره حماد بن أبي سليمان، وتعلم على يديه الفقه ومختلف العلوم، واستمر ملازماً لشيخه حماد إلى أن مات، وقد بدأ تلقى العلم عنه وهو في الثانية والعشرين من عمره.

مسائل

وفي هذا الشأن يقول الإمام أبو حنيفة: بعد أن صحبت حماداً ثماني عشرة سنة نازعتني نفسي لطلب الرياسة، فأردت أن أعتزله وأجلس في حلقة لنفسي، فخرجت يوما بالعشي وعزمي أن أفعل، فلما دخلت المسجد رأيته ولم تطب نفسي أن أعتزله فجئت فجلست معه، فجاء في تلك الليلة نعي قرابة له قد مات بالبصرة، وترك مالا وليس له وارث غيره، فأمرني أن أجلس مكانه، فما هو إلا أن خرج حتى وردت على مسائل لم أسمعها منه، فكنت أجيب وأكتب جوابي، ثم قدم، فعرضت عليه المسائل وكانت نحوا من ستين مسألة، فوافقني بأربعين وخالفني في عشرين، فآليت على نفسي ألا أفارقه.

التأمل في الأحكام ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا