• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مؤسسة الجليلة تخصص 8 ملايين درهم لإطلاق برنامجين للزمالة والمنح البحثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

أعلنت مؤسسة الجليلة عن بدئها استقبال الطلبات لبرنامجي الزمالة والمنح البحثية، اللذين يهدفان إلى تطوير قطاع الرعاية الصحية في دولة الإمارات عبر دعم ألمع كفاءات الطب الحيوي. ورصدت المؤسسة 8 ملايين درهم لتمويل البرنامجين. وتدعو المؤسسة الباحثين الطبيين للتقدم بطلباتهم للحصول على منح بحثية تصل قيمتها إلى 300,000 درهم، مما سيزودهم بفرصة لإجراء أبحاث مثمرة في القضايا الصحية الإقليمية من خلال العلوم الأساسية والتطبيقية، أو مشاريع البحوث السريرية. وتتوافر هذه المنح للكفاءات من جميع الجنسيات، شرط إجراء الأبحاث داخل دولة الإمارات.

وينبغي لمقدمي الطلبات أن يكونوا منتسبين للجامعات المحلية والمؤسسات البحثية أو العيادات، وسيتم تقييم طلباتهم من خلال مقارنة كفاءتهم مع نظراء دوليين.

أما منح الزمالة البحثية، فهي متاحة حصراً لعلماء الطب الحيوي الإماراتيين، وتقدم لهم الفرصة للدراسة في مؤسسات ذات شهرة عالمية، وذلك بهدف نقل أفضل الممارسات العالمية إلى دولة الإمارات.

وسيتم تقييم الطلبات من قبل لجنة الاستشارات العلمية لدى المؤسسة، واختيار أفضل الكفاءات للحصول إما على برنامج تدريبي اختياري في الأبحاث مدته ثلاثة أشهر، أو برنامج دعم التدريب في الأبحاث ومدته عام كامل. وتأمل مؤسسة الجليلة أن يساهم تمويل هذه البرامج في تشجيع البحوث الإقليمية في مجالات الأورام الخبيثة، وأمراض القلب والشرايين، والسكري، والسمنة، والصحة الذهنية.

وقد تم تحديد هذه القضايا الصحية الخمس من قبل المؤسسة لتكون محور اهتمام مركز أبحاث مؤسسة الجليلة الذي تمّ إطلاقه مؤخراً، وهو أول مركز أبحاث مستقل على الإطلاق في دولة الإمارات. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض