• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«دفاع مدني دبي» يدشن أولى مراحل مبادرة «التوعية الوقائية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

شروق عوض (دبي)

بدأ الدفاع المدني بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي، أمس، تنفيذ المرحلة الأولى من مبادرة جديدة حملت عنوان «التوعية الوقائية والجاهزية المجتمعية، قطاع الصحة» على 10 مستشفيات في إمارة دبي، أحدها مستشفى راشد، وتستمر لمدة أسبوع، بهدف إدامة السلامة في المستشفيات والمؤسسات الصحية، ولتنطلق بعد ذلك بتنفيذ كافة مراحل المبادرة على مدى العام الحالي. وذكر العميد أحمد عبيد الصايغ، مدير عام الدفاع المدني بالإنابة في دبي أنّ هذه المرحلة واحدة من مراحل مبادراتنا التي تزامن الإعلان عنها وعن هذه المرحلة أمس في مستشفى راشد، وحملت عنوان «السلامة في المستشفيات»، وسوف يتم تنفيذ جميع مراحل المبادرة خلال العام الحالي. وأكد الصايغ حرص الدفاع المدني على تأمين السلامة للجميع وفي مختلف قطاعات المجتمع والاقتصاد، وبكافة مواقع العمل والسكن والنشاطات العامة بالتعاون مع شركائه وفق رؤية قيادتنا الرشيدة التي جعلت من «إسعاد الناس» وسلامتهم هدفها الاستراتيجي. وأشار إلى أن الإعلان عن مبادرة التوعية الوقائية والجاهزية المجتمعية في القطاع الصحي تزامن مع يوم الصحة العالمي.

جاء ذلك، في مؤتمر صحفي عقد، أمس، في مستشفى راشد بدبي، بحضور أحمد بن كلبان، المدير التنفيذي لقطاع خدمات المستشفيات في هيئة الصحة بدبي، والعقيد سالم خليفة المقرب مساعد المدير العام للدفاع المدني لشؤون الحماية والوقاية، وأمينة يعقوب مدير إدارة الحماية المدنية ومدير المبادرة، والمقدم علي حسن المطوع مدير العمليات، والمقدم إسماعيل عبدالله مديرة إدارة التسويق والاتصال المؤسسي، والمقدم يوسف خميس مدير إدارة مركز الكرامة «المركز الاختصاص»، وعدد من المسؤولين في كلتا الجهتين.

وأضاف الصايغ: يعد البرنامج التوعوي الوقائي في القطاع الصحي المرحلة الأولى من المبادرة، ويستهدف التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في هذا القطاع لإدامة السلامة في المستشفيات والمؤسسات الصحية.

وأوضح الصايغ أنه تم تشكيل لجنة دائمة في الدفاع المدني لوضع محاور وأهداف ومؤشرات قياس المبادرة ومنهجيات تنفيذها، والجهات المشاركة والفرق المكلفة بالتنفيذ والجدول الزمني لذلك. وأكد أنه وخلال تنفيذ جميع مراحل برامج المبادرة في مختلف القطاعات، سيتم العمل على تحقيق السلامة بالتكامل مع مبادرات شركاء الدفاع المدني الاستراتيجيين الآخرين كهيئة الصحة والشرطة والبلدية والإسعاف، وهيئة الطرق والمواصلات والمجلس الأعلى للطاقة ومجلس المناطق الحرة ووسائل الإعلام. من جانبها، أوضحت أمينة عبدالكريم يعقوب، مدير الحماية المدنية في الدفاع المدني، طبيعة المبادرة ومنهجيات تطبيقها في القطاع الصحي، بالقول: تشمل المبادرة خمسة عشر قطاعا، وسيكون القطاع الصحي أول القطاعات التي تطبق فيها المبادرة، حيث بدأ برنامج «القطاع الصحي» بزيارة عشرة مستشفيات خلال هذا الأسبوع وهي: دبي، وحتا، وراشد، والبراحة، والكندي، وبالهول الأوروبي، والسعودي الألماني، والمدينة والزهراء، وتستمر الزيارات للمستشفيات على مدى العام الحالي. وأضافت: ستكون هذه المبادرة والبرامج المنبثقة عنها سنوية، وتتضمن قيام فرق الوقاية والسلامة وتحليل المخاطر والتوعية بالتنسيق مع فرق السلامة في المؤسسات الصحية ببيان نقاط القوة وفرص التحسين الخاصة بشروط السلامة وتطبيقاتها في تلك المنشآت، وتقديم الملاحظات والمحاضرات التوعوية الوقائية المساندة لفرق السلامة، ثم يجري التنسيق مع إدارات تلك المنشآت لتحديد وقت مناسب للقيام بتمرين إخلاء فعلي فيها، وفق ظروف كل منشأة، للتأكد من جاهزية وتنسيق الجهات الحكومية وفرق السلامة في تلك المنشآت للتعامل مع الحالات الطارئة.

ونوهت يعقوب أنّ الدفاع المدني يستهدف من خلال هذه المبادرة تحقيق حزمة أهداف، أهمها تحقيق أفضل معدلات الاستجابة للحوادث والمحافظة عليها، والمشاركة مع الإدارات المعنية لمواجهة الأزمات والكوارث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض