• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

شاركت في برنامج أمير الشعراء

نجاح عملية زراعة قوقعة للشاعرة عبلة جابر في مستشفى المفرق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 يونيو 2017

منى الحمودي (أبوظبي)

نجح الفريق الطبي بمستشفى المفرق التابع لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، في إجراء عملية زراعة قوقعة سمع للشاعرة عبلة جابر المشاركة في برنامج أمير الشعراء للموسم السابع 2017، والتي كانت تعاني ضعفاً شديداً في السمع منذ أن كانت صغيرة، وحاولت من خلال مشاركتها في برنامج أمير الشعراء أن تسمع صوتها للعالم وصوت المرأة من خلال الشعر.

وأوضح الدكتور موندي حماد، استشاري أنف وأذن وحنجرة في مستشفى المفرق، أن المريضة قدمت للمستشفى وتم عمل الكشوف المطلوبة لها، وكان هناك تحدٍ بالنسبة للجراحين في المستشفى بالنسبة لحالة المريضة، وهو وجود طنين بالأذن لديها، وكان يجب عمل العملية بطريقة لا تسمح بزيادة الطنين، ما يعني المحافظة على بقايا الخلايا الموجودة، أي أنه أثناء العملية إذا تدمرت هذه الخلايا أو تأثرت ممكن لطنين الأذن أن يزيد لمستويات عالية، وبالتالي سيكون هناك مشكلة بالنسبة للأطباء في العلاج.

وأضاف: «تم عمل العملية للمحافظة على مستوى السمع، والتي تكللت بالنجاح، وقل الطنين، وأصبح فهم الكلام عن طريق القوقعة أفضل»، مشيراً إلى خطة لزراعة القوقعة في الأذن الثانية في شهر يوليو المقبل، وبالتالي ستتمكن المريضة من السمع من الجهتين.

ولفت إلى أن زراعة القوقعة ووضع الغرسة من العمليات التي تحتاج لمهارة فائقة وقدرات في عملية زراعة القطع الداخلية في القوقعة نفسها، مع الحرص على عدم تدمير الخلايا العصبية، موضحاً أن مستشفى المفرق يتميز بعمليات زرع القوقعة وعلاج السمع عبر نخبة من الأطباء والاستشاريين والجراحين ذوي الخبرة في هذا المجال.

من جانبها، ذكرت الشاعرة عبلة جابر أنها عانت منذ الصغر ضعفاً شديداً في السمع، يسمى ضعف السمع العصبي الحسي، وتأخرت في التشخيص بسبب مكابرة ذاتية داخلية، لرفضها فكرة أن يكون لديها مشكلة داخلية أو عجز، وكون أنها منذ صغرها تميزت وكانت متفوقة دراسياً، ولم تكن تسمح لأي عقبة بأن تقف أمامها، واعتمدت على قراءة الشفاة لفترة طويلة جداً، حتى أن الأطباء عجزوا عن تشخيص حالتها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا