• الأحد 29 جمادى الأولى 1438هـ - 26 فبراير 2017م

الأفضل في تاريخ الريال بنسبة التهديف

«سي آر 7» مع أساطير الملكي بـ 300 هدف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 أبريل 2015

محمد حامد (دبي)

حجز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مكاناً خاصاً في قائمة أساطير النادي الملكي على مدار تاريخه، فهو الأسرع في تحقيق الإنجازات، وصاحب المعدل التهديفي الأفضل في تاريخ النادي، بل في تاريخ الليجا، ولم يكن رونالدو في حاجة إلى أكثر من 6 مواسم «الموسم السادس لم يكتمل»، حتى يحقق ما عجز عن تحقيقه نجوم العصور السابقة والحالية في 10 مواسم أو أكثر.

ملعب تيريزا ريفيرو معقل فريق رايو فاييكانو شهد إنجازاً رقمياً جديداً للنجم البرتغالي بتسجيله الهدف رقم 300 في مسيرته مع الريال، في ليلة الفوز بهدفين على أصحاب الأرض «رايو فاييكانو»، ويبدو أن رونالدو لن يرحل عن الريال قبل أن يصبح الأسطورة المطلقة في تاريخ النادي «رقمياً وإحصائياً على الأقل».

بالأمس احتفل رونالدو باقتحام نادي الـ 300 هدف، وربما يحتفل غريمه ومنافسه الأول ليونيل ميسي بدخول نادي الـ 400 هدف في مباراة البارسا المقبلة، حيث يملك في رصيده حالياً 398 هدفاً، آخرها هدفه في مرمى ألميريا في ليلة فوز البارسا برباعية، وبذلك يظل التنافس بين «سي آر 7» و«ليو» على تحقيق وتحطيم الأرقام هو ما أهم ما يميز هذه الفترة من تاريخ كرة القدم.

فقد نجح كل منهما في أن يحفز الآخر لتقديم أفضل ما لديه، خاصة منذ قدوم رونالدو إلى الليجا والانضمام لصفوف الريال صيف 2009، ويكفي أنهما معاً يسيطران على الكرة الذهبية منذ عام 2008، على مدار 7 سنوات متتالية، بواقع 4 كرات ذهبية للنجم الأرجنتيني و3 لمنافسه البرتغالي.

تهديد الأساطير ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا