• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الفجيرة يستعد لـ «الهواة» بقوة

عيد باروت: «الذئاب» يخوض 6 وديات في التشيك وألمانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يوليو 2016

سيد عثمان (الفجيرة)

أعلن عيد باروت مدرب الفجيرة أن فريقه سيخوض 6 مباريات في المعسكر الخارجي في التشيك وألمانيا، وأن بعثة «الذئاب» ستغادر السبت المقبل، مشيراً إلى أن المعسكر سيستمر 3 أسابيع.

وأشار باروت إلى أن فترة الإعداد الداخلي التي بدأت 17 يوليو الجاري، تسير بصورة طيبة، حسب البرنامج المحدد، وتضمن البرنامج تدريبات يومية، لتجهيز الفريق بدنياً وفنياً، بعد فترة الراحة الطويلة، عقب نهاية الموسم المنصرم، مشددا على أنه راعى عدم إجهاد اللاعبين، وجعل مدة التدريب ساعة واحدة، نظراً لظروف الحر والرطوبة العالية.

ووجه باروت الشكر إلى إدارة النادي، برئاسة الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، ومحمد سعيد الظنحاني رئيس مجلس الإدارة، للتعاون الكامل مع الجهاز الفني، وتسخير الإمكانات كافة، لنجاح المهمة، والهدف الرئيس للجميع، وهو المنافسة في دوري الأولى في الموسم القادم، على لقب وبطاقتي الصعود إلى دوري الخليج العربي ومنافسات المحترفين، ولهذا يشعر براحة كبيرة في عمله، على ضوء الثقة الكبيرة به وكل أعضاء الجهاز الفني، ويعمل الجميع بالتعاون مع الإدارة لتحقيق ما يصبو إليه النادي وإسعاد جماهير «القلعة الحمراء».

وقال باروت: «نترقب قيام اتحاد الكرة، بتحديد موعد انطلاق مباريات دوري الأولى، وهناك من يشير إلى أن البداية في أكتوبر، وآخرون يتوقعون أن تنطلق في منتصف سبتمبر، وعموماً فإن وضوح الرؤية يسهم في التخطيط المستقبلي لفترة الإعداد، حيث من المنتظر أن نخوض 4 مباريات تجريبية أخرى، بعد العودة من معسكري التشيك وألمانيا، ليكون مجموع مبارياتنا التجريبية في الخارج والداخل، قبل انطلاق دوري الهواة 10 مباريات متنوعة المستوى، علماً أن الفريق لن يخوض أي مباراة تجريبية قبل سفره السبت المقبل إلى معسكره الخارجي.

وأشار مدرب «الذئاب» إلى أن كل المؤشرات بشأن الأجنبيين الجديدين، وهما المهاجم النيجيري محمد كاهيندي الذي حل بدلاً من مواطنه باتريك فرايدي إيزي الذي تمت إعارته للقادسية السعودي، والبرازيلي من أصل أرميني ماركوس بيزيلي الذي حل بدلاً من الفرنسي كريستوف منداني يعتبران إضافة جيدة للفريق، وكاهيندي لاعب صغير السن «23 عاماً»، ووضح من خلال التدريبات الحالية، امتلاكه مهارات هجومية عالية، بينما ترك ماركوس بيزيلى بصمة كبيرة مع الرائد السعودي خلال الموسم الماضي، وأسهم بشكل كبير في تثبيت أقدامه بـ «المحترفين»، وبالتالي إنقاذه من الهبوط، وهو ما زال لاعباً في منتخب أرمينيا.

وقال باروت: نتفاءل خيراً باللاعبين، والمواهب المواطنة، وكذلك التعاقدات الجديدة من لاعبي الأندية الأخرى، لدعم صفوف الفريق، وهم عبد الله قاسم لاعب الظفرة والمنتخب الوطني السابق الذي فتح له الفجيرة أبوابه، وجميعاً نرحب بوجوده، لأنه موهبة قادرة على أن تكون إضافة قوية، بجانب ياسر مطر لاعب العين السابق، ومروان جمعة لاعب وسط الوحدة الذي وقع عقداً لـ «الذئاب» لمدة 3 مواسم، وهو من أبناء الفجيرة، ومحمد ناصر لاعب بني ياس، وهو أيضاً من أبناء النادي، وهلال سعيد لاعب الإمارات والعين السابق، وعبد الرحيم محمد لاعب الوسط المهاجم في نادي الشباب، ومسعود حسن مدافع الشعب، إلى جانب العائدين من العروبة بعد انتهاء إعارتهما مبارك حسن ومترف علي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا