• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

48 ساعة راحة للاعبين

الجزيرة يطيح «إيجل» بثلاثية فارفان وربيع وخلفان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يوليو 2016

علي الزعابي (أبوظبي)

فاز الجزيرة على «جو أهيد إيجل»، أحد أندية الدرجة الممتازة في هولندا بثلاثة أهداف مقابل هدف، حملت توقيع جيفرسون فارفان وأحمد ربيع وخلفان مبارك، في المباراة الودية التي جرت مساء أمس الأول، واختتم بها «فخر أبوظبي» الجزء الأول من معسكره الخارجي في هولندا، وهي الثانية للفريق في أمستردام، قبل التوجه إلى ألمانيا، لاستكمال البرنامج التحضيري للموسم الجديد.

جاءت المباراة مثيرة من الفريقين، وفرض «فخر أبوظبي» سيطرته على وسط الملعب طوالر 90 دقيقة، ونجح في استغلال ثغرات المنافس بالتمريرات الطويلة، وأشرك الهولندي تين كات في بداية اللقاء تشكيلة ضمت محمد عبيد، وسلطان راشد، وعبدالله موسى، ومسلم فايز، وسالم عبدالله، ويعقوب الحوسني، وسالم علي، وخلفان مبارك، وتياجو نيفيز، وجيفرسون فارفان وأحمد ربيع، كما لعب في الشوط الثاني، محمد العطاس، وأحمد العطاس، وسلطان السويدي، وشاهين سرور، ومحمد جمال، من أجل الوقوف على مستوى معظم اللاعبين، وتجربة الشباب المنضمين من أكاديمية النادي.

وخرج الجزيرة بمكاسب عدة، بعد خوضه مباراتين في بداية المعسكر الخارجي، أهمها عودة فارفان وتسجيله هدفين في أول مباراتين وديتين، إضافة إلى المهاجم أحمد ربيع الذي هز الشباك في مناسبتين أيضاً، فيما كانت الفرصة سانحة لتجربة عدد من الوجوه الشابة من أجل ضمها إلى الفريق الأول، وإكمال المشروع الذي بدأه «فخر أبوظبي»، في منتصف الموسم الماضي، منذ قدوم تين كات وأثبت نجاحه، بعد أن ثبّت عدداً من العناصر الشابة أقدامهم في التشكيلة الأساسية للجزيرة الذي أنهى الموسم الماضي بأغلى الألقاب، عندما تُوج بكأس صاحب السمو رئيس الدولة.

من جانبه، أشاد أحمد سعيد المشرف العام، بالمستوي الكبير الذي قدمه الفريق في المباراة الثانية على التوالي، مشيراً إلى أن جميع المكتسبات التي حققها الفريق تعتبر إيجابية، بالنظر إلى بداية فترة الإعداد، غير أن المؤشرات تؤكد أننا في تطور كبير ومتواصل منذ البداية.

وقال: اختتمنا القسم الأول من المعسكر الخارجي في هولندا، قبل التوجه إلى ألمانيا لاستكمال فترة الإعداد، وأعتقد أن الفترة الأولى ناجحة بجميع المقاييس، والفريق خاض مباراتين مهمتين، وقدم كرة جماعية، والانسجام كان واضحاً من جميع اللاعبين، منوهاً إلى العودة الكبيرة للبيروفي جيفرسون فارفان، بعد الإصابة التي تعرض لها، وتألقه في المباراتين، إضافة إلى تياجو نيفيز وخلفان مبارك وعبدالله موسى، واللاعبين كافةً الذين شاركوا، وقدموا المطلوب منهم، ولم يقصروا أبداً، ولا يمكن نسيان لاعبي الأكاديمية المنتظر تقديمهم في الموسم الجديد، على غرار المشروع الذي ننتهجه منذ الموسم الماضي، بالاعتماد على أكاديمية الفريق، وتفريخ اللاعبين وصقل مهاراتهم، ومنحهم الثقة اللازمة، من أجل الاعتماد عليهم في المستقبل».

وعن الفريق الذي واجهه «فخر أبوظبي»، قال: «لم نتوقع المستوى الجيد الذي يملكه الفريق، غير أننا كنا ندرك جيداً الجاهزية التي سيكون عليها بحكم خوضه أولى مبارياته في الدوري خلال الأسبوع القادم، ولهذا فإنه كان جاهزاً بدنياً وتكتيكياً، وقدمنا مباراة جيدة أمام منافس صاعد إلى الدوري الممتاز الهولندي في الموسم الماضي، ولديه الإمكانيات واللاعبين أصحاب المهارة، إلا أننا تمكنا من الفوز.» ووجه المدرب بعد نهاية اللقاء، بمنح اللاعبين راحة لمدة 48 ساعة، قبل التوجه لاستكمال المعسكر في ألمانيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا