• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

انتعاش النمو عام 2017 بنسبة تفوق 4% سنوياً حتى عام 2020

مشاريع بـ 155 مليار دولار قيد التنفيذ في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

بلغت قيمة المشاريع الكبرى حتى منتصف العام الجاري قيد التنفيذ في الإمارات نحو 155 مليار دولار، ما يعني أنّ هناك مشاريع كبرى مرتقبة تبلغ قيمتها 629 مليار دولار تمّ التخطيط لها في الدولة، لكنها لم تعد قيد التنفيذ اعتبارًا من منتصف عام 2016. وأشار تقرير التوقعات الخاصة بالإمارات العربية المتحدة لعام 2016 الذي أعدته «ميد»، إلى أن الأنشطة في مجال المشاريع في الإمارات من المتوقع أن تشهد انتعاشَا في عام 2017 بعد أن شهدت عامًا صعبًا في 2016 وذلك إثر انتعاش قوي في النمو الاقتصادي.

ويظهر التقرير أن انتعاش أسعار النفط بالإضافة إلى تزايد أنشطة القطاعين الخاص والعام المعززة بفضل الاستعدادات لمعرض إكسبو 2020 في دبي سيؤديان إلى زيادة نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي ما بين 4 و5٪ سنويًا من 2017 إلى 2020، مقارنة مع نموّ بنحو 3.1% في عام 2016.

ومع العلم بأنه ما زال هناك العديد من الشكوك التي قد تعرقل الانتعاش المتوقع في أسعار النفط، يشير التقرير إلى أن الانتعاش في أسعار النفط بالإضافة إلى زيادة متواضعة في إنتاج النفط في الإمارات العربية المتحدة في عام 2017 سيلقيان الدعم من الانتعاش في مجال الأنشطة غير النفطية المرتبطة بتكثيف الاستثمار قبل إكسبو 2020، وتعزيز التجارة مع إيران بعد رفع العقوبات الدولية المتعلقة بالملف النووي.

وتم منح عقود لمشاريع تبلغ قيمتها حوالي 22.6 مليار دولار في الإمارات خلال النصف الأول من عام 2016، ويعود ذلك إلى حدّ كبير إلى المشاريع العقارية، ومشاريع النقل والكهرباء في دبي، والتي تبلغ حوالى 16 مليار دولار من مجموع قيمة المشاريع التي تمّ منحها. تتوقّع ميد أن يتمّ تنفيذ مشاريع بقيمة 37 مليار دولار تقريبًا في الدولة في عام 2016، وهو مستوى مماثل لما تمّ تنفيذه في عام 2015.

بين عامي 2006 و2015، منحت الإمارات مشاريع تقدّر قيمتها الإجماليّة بحوالي 507 مليارات، أي ما يمثل حوالى 35% من إجمالي قيمة العقود الممنوحة في دول مجلس التعاون الخليجي في تلك الفترة.

تشمل أكبر قطاعات المشاريع المستقبلية البناء، ويليه النقل، إضافة إلى خطط المترو والسكك الحديدية الخفيفة في أبوظبي، هناك تنفيذ مشروع توسيع مطار آل مكتوم الدولي، والمراحل الأخرى من مشروع السكك الحديدية الفدرالية لشركة الاتحاد للقطارات. ويشهد اقتصاد الإمارات تنوعًا متزايدًا، ويقوم بدعم الشركات الكبيرة ذات الخبرة الواسعة والناشطة في الأسواق الإقليمية والعالمية. كما أنّ القطاع المصرفي مُقتدر، ويُعرف بسيولته النقدية وإدارته المتميزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا