• الأحد 29 جمادى الأولى 1438هـ - 26 فبراير 2017م

قصف مستشفى ولادة في إدلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 يوليو 2016

عواصم (وكالات)

أعلنت منظمة إنقاذ الطفولة، أن مستشفى ولادة تدعمه في منطقة خاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة بمحافظة إدلب السورية، تعرض لأضرار بالغة أمس، بعد أن أصيب بقصف مباشر. وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن ضربات جوية أصابت المستشفى، وأصابت أيضاً مبنى للدفاع المدني.

وقال متحدث باسم المنظمة لـ «رويترز» إن عدد ضحايا القصف لم يعرف بعد.

وأضاف المتحدث أن هذا هو مستشفى الولادة الوحيد في كفر تخاريم، وأنه يستقبل 1300 امرأة وطفل شهرياً، وأنه أجرى نحو 340 عملية ولادة الشهر الماضي.

ولقي خمسة أشخاص على الأقل حتفهم، بينهم طفلة وامرأة، وأصيب نحو 25 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، نحو نصفهم من الأطفال والنساء، إثر غارات نفذتها طائرات حربية مجهولة الهوية على مناطق سورية في مدينة سلقين الواقعة بريف إدلب الشمالي. وارتفعت حصيلة ضربات التحالف الدولي بقيادة أميركية على بلدة الغندورة شمال سوريا، إلى 41 قتيلاً، بينهم 28 مدنياً، فيما لم يتم التعرف إلى هويات الآخرين.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا