• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«محمد بن راشد لتنمية المشاريع» و«مايكروسوفت» ينظمان ندوة حول الحوسبة السحابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

نظمت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، بالتعاون مع «مايكروسوفت» ندوة حول «الحوسبة السحابية» بحضور مجموعة من رواد الأعمال على مستوى إمارة دبي ودولة الإمارات عموماً.

واستهدفت الندوة تعزيز المعرفة التكنولوجية لرواد الأعمال حول آلية الحوسبة السحابية وكيفية استخدامها في تطوير شركاتهم وتحسين الكفاءة الإنتاجية وتعد الندوة جزءاً مهماً من خطة المؤسسة الرامية إلى دعم الشركات المصنفة ضمن «برنامج المائة» الأمر الذي يعزز من أداء تلك الشركات للنمو والدخول في دائرة التنافس والاستدامة مقابل الشركات العالمية.

وناقشت الندوة، التي حملت عنوان «طور عملك من خلال الشبكة السحابية» محاور متعددة أهمها تبني أحدث حلول تكنولوجيا المعلومات التي تساهم في مساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في دبي وكيفية استخدام تقنية الحوسبة السحابية في نمو وتطوير هذه المشاريع إضافة إلى سبل تمكين الشركات على مختلف أحجامها من الوصول إلى مستوى القدرات والخدمات التي تكون متاحة للشركات الكبيرة فقط.

وقال عبد الباسط الجناحي المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة إن مثل هذه الندوات التي تنظمها المؤسسة بالتعاون مع مايكروسوفت تزيد من الوعي والقدرة المعرفية لقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، كما أنها تساهم في تنمية القدرة الإنتاجية ودفع عجلة النمو وزيادة وعي رواد الأعمال بضرورة استخدام الحوسبة السحابية واعتمادها بجدية في تطوير أعمالهم. وأضاف أن تقرير حالة الشركات الصغيرة والمتوسطة في دبي الذي أصدرته المؤسسة هذا العام ذكر أن 21٪ فقط من هذه الشركات تستخدم أنظمة تكنولوجيا المعلومات المتقدمة لإدارة أعمالهم من علاقات العملاء وعملياتهم التجارية في حين لا يزال 70٪ من الشركات الصغيرة والمتوسطة تستخدم نظم البرمجيات الأساسية لوظائف محددة في إدارة أعمالها كما أوضحت أن 35٪ من هذه الشركات تخصص ميزانية سنوية خاصة للنفقات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات.

وأوضح أن التقرير كشف أن 6% فقط من المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم استطاعت تحقيق طلبات الشراء عبر الإنترنت ولذلك فإن الدراسة تشير إلى أن الفرص متاحة لهذه المشاريع في تطوير ونمو أعمالها عن طريق تعزيز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومن خلال استخدام تقنية الشبكة السحابية سوف تكون هذه الاستراتيجية الرئيسية في حل معظم العوائق التي تحول دون تطور تلك الشركات.

وأشار الجناحي أنه وبناء على نتائج توصل إليها تقرير صدر مؤخراً عن مجموعة بوسطن الاستشارية بعنوان «دروس في التكنولوجيا والتطوير من قادة الأعمال الصغيرة» أبرزت هذه الدراسات الأثر الإيجابي الكبير التي عادت به التكنولوجيا السحابية في تسريع وتيرة نمو المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتعزيز قدرتها التنافسية.

وقال أسد أحمد مدير تسويق المنتجات في مايكروسوفت إن العديد من التقارير المحلية والعالمية أشارت إلى أن الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم «المشاريع الصغيرة والمتوسطة»، الذين يستخدمون تكنولوجيا المعلومات في أعمالهم خلقوا المزيد من فرص العمل الجديدة وكسبوا الكثير من العائدات الإيجابية خلاف عن الشركات التي هي أقل استخدام للتقنيات التكنولوجية ولم يحدث فيها أي تطور ملحوظ.

وأشار تقرير نشر مؤخراً من قبل مجموعة بوسطن للاستشارات أن الشركات الصغيرة والمتوسطة الذين تبنوا الخدمات السحابية من مايكروسوفت تطورت إنتاجيتهم بمعدل أسرع من الشركات الأخرى الذين لا يستخدمون أي منتج من منتجات مايكروسوفت ونحن من هذا المنبر ملتزمون بتقديم أحدث الابتكارات السحابية لهذه المشاريع والشركات في دولة الإمارات التي يمكن أن تعزز نموها تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة في الدولة.(دبي-وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا