• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

العين جاهز لتحدي بولونيا الليلة

«الزعيم» يستعيد الدوليين بعد «الودية الثالثة» للمنتخب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 يوليو 2016

فيينا (الاتحاد)

كشف غانم مبارك الهاجري عضو مجلس إدارة نادي العين، المكلف برئاسة لجنة تسيير شركة كرة القدم، عن عودة اللاعبين الدوليين إلى معسكر «الزعيم» بالنمسا، بعد المباراة الودية الثالثة للمنتخب يوم 4 أغسطس المقبل،

وذلك بعد الاتفاق مع مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة، وقال: «أعتقد أن عودة الدوليين تشكل هاجساً للجميع، إلا أن موقف العين يظل واضحاً وداعماً لمنتخبنا الوطني في مهمته التي تظل في مقدمة الأولويات، ومهمة «البنفسج» في «الآسيوية» تمثل أولوية ثانية أمام المنتخب، وعلى رأس أولوياتنا كنادٍ ينافس في الاستحقاقات القادمة».

وقال الهاجري: «من حق مدرب منتخبنا الوطني، مهدي علي الاحتفاظ باللاعبين الدوليين، وكذلك من حق مدرب العين أن يطالب بعودة لاعبي فريقه في الوقت المناسب، لتحقيق المكاسب القصوى من معسكر النمسا، في ظل وجود زملائهم اللاعبين، سعياً لتحقيق الانسجام المطلوب فيما بينهم للخروج بأفضل النتائج التي ترضي طموحات الجميع».

وحول عودة إبراهيما دياكيه إلى العين قال: «بداية أود أن أشكر الجميع على الاهتمام اللافت والتفاعل الكبير الذي لمسناه مع عودة دياكيه إلى بيته، حيث كان هناك اتفاق مبدئي حول انضمام إبراهيما دياكيه ومحمد فوزي إلى الجزيرة، مقابل إعارة بعض اللاعبين في الهجوم إلى العين، وذلك اتساقاً مع متطلبات المرحلة والتقرير الفني الذي رفعه المدرب زلاتكو داليتش، مع نهاية الموسم الماضي، غير أن الصفقة تعثرت».

وأضاف: «الحقيقة أن العين حريص جداً على عدم الاستغناء عن أي لاعب بسهولة، غير أن المصلحة المشتركة، بالإضافة إلى رغبة اللاعب أحياناً تدفعنا إلى اعتماد سياسة الإعارة، أو منحه حرية الاختيار بما يتناسب مع مصلحته، وبنود الاتفاق الخاصة بتلك الاتفاقات ليست للنشر، الأمر الذي يعتبر حقاً للنادي، كما أننا نؤمن تماماً بحق الجماهير في الاطلاع على المعلومات المتعلقة بنجوم ومستقبل الفريق، لأنها تظل شريكاً استراتيجياً في جميع إنجازات النادي على مر تاريخيه العريض». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا