• الثلاثاء غرة جمادى الآخرة 1438هـ - 28 فبراير 2017م

أوباما لإسرائيل: التهدئة مقابل «فيتو» ضد دولة فلسطينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 أبريل 2015

القدس المحتلة (الاتحاد)

ذكرت القناة العبرية العاشرة أن الرئيس الأميركي باراك أوباما نقل رسالة إلى إسرائيل لوضع الخلافات جانباً، في محاولة منه لتهدئة الأوضاع بعد الخلافات حول الاتفاق بشأن الملف النووي الإيراني. وذكرت القناة أنه وفي الوقت الذي تعرب إسرائيل عن معارضتها للاتفاق في كل فرصة، أرسل أوباما رسالة أكد فيها أنه مستعد لوضع كل القضايا على الطاولة، بما في ذلك استخدام حق النقض «الفيتو» ضد أي مشروع قرار دولي في مجلس الأمن للاعتراف بدولة فلسطينية، مشيرة إلى أن تل أبيب متمسكة برفض تضمينات أوباما وتعمل للانضمام إلى مناهضيه الجمهوريين في الكونجرس للتعبير عن معارضتهم للاتفاق النووي.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا