• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

فقدت كاميرتها في البحر وعادت لها بعد 3 سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يوليو 2016

عادت كاميرا إلى صاحبتها بعد ثلاث سنوات من فقدانها عن طريق الخطأ عقب أن جرفتها الأمواج على الشاطئ ميلاً في بحر الشمال في السويد، وذلك بفضل حملة على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكانت الكاميرا من نوع «فوجي» مغلفة في حافظة مقاومة للماء عندما فقدتها صاحبتها المستشارة البيئية أديل ديفونشاير في يوليو 2013.

وقد عثر لارس موسبرج، أحد سكان جزيرة جولهولمن، على الكاميرا على شاطئ الجزيرة التي يسكنها 100 شخص فقط. ثم نشر الصور التي كانت على بطاقة الذاكرة بالكاميرا على مجموعة بالفيسبوك بعنوان «فُقد في البحر»، وكتب أنه عثر على كاميرا فوجي في حافظة مقاومة للماء، بعد انجرفت من الساحل الإنجليزي شرقاً إلى الساحل الغربي السويدي.

وخلال يوم واحد، ردت السيدة ديفونشاير على الصفحة التي تضم نحو 2646 عضواً، مؤكدة أنها كاميرتها التي فقدتها منذ نحو ثلاثة أعوام عندما كانت في رحلة غوص قبالة سانت آبس.

وأعربت أديل عن سعادتها البالغة لاستعادتها الكاميرا مرة أخرى بعد مشاركة المنشور أكثر من 2966 مرة لأنها تحتوي على بعض الصور الثمينة والعزيزة لديها.

المصدر: موقع mirror

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا