• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«كلنا الإمارات»: مبادرة لتنشئة أجيال فاعلة وواعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يوليو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أشاد مسلم سالم محمد بن حم العامري رئيس مجلس إدارة جمعية «كلنا الإمارات» بإطلاق ديوان صاحب السمو ولي عهد أبوظبي مبادرة التربية الأخلاقية بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وقال إن شعب الإمارات أصبح معروفاً بأبناء زايد فهو لقب لمكارم أخلاق المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وأكد أن ترسيخ التربية الأخلاقية أهم الدعائم والأسس التي يقوم عليها المجتمع في تنشئة أجيال فاعلة وواعية، وتعزيز مفهوم الوطنية ودعم أواصر الألفة والتلاحم بين أفراد المجتمع والمساهمة في تنمية وبث روح الانتماء والولاء.

جاء ذلك خلال تكريم المشاركين في دورة التصوير الفوتوغرافي لفريق مصوري الإمارات في مقر الجمعية في مدينة خليفة حيث أثنى ابن حم على جهود رابطة مصوري الإمارات في رعاية المواهب الفنية والتشكيلية الإماراتية ودورها في تطوير خبرات ومهارات هواة التصوير الفوتوغرافي وإكسابهم الجديد للمواكبة في عالم التصوير وتقنياته، داعياً إلى تسخير المواهب كافة والخبرات في خدمة الوطن والإعلاء من شأنه وتقديم الصور التي تعكس حقيقة وجهد الرعاية الكريمة التي توليها القيادة الرشيدة للمواطنين والمقيمين وتسخير كافة السبل لتحقيق سعادتهم وأمنهم واستقرارهم وتحقيق مستوى عالمي من الرفاه والسعادة بالمقاييس العالمية..مؤكدا ضرورة أن تحمل أعمالهم الوطنية الفوتوغرافية رسالة ولاء وانتماء للوطن وقيادته الرشيدة والقيم والعادات والتقاليد الأصيلة التي تربوا عليها.

من جانبه، أشاد سعيد علي الشامسي رئيس الرابطة بدعم الجمعية لجهود الرابطة وبالشراكة الاستراتيجية بينهما في رعاية هواة التصوير من شباب وفتيات الوطن، داعياً إلى مواكبة الجديد والاستفادة من علوم الدورة في تطوير مهاراتهم وخبراتهم الفوتوغرافية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض