• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

هزاع بن سلطان بن زايد يزور مصابي تفجير قندهار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يناير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

حيا الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان تضحيات أبناء الإمارات التي يقدمونها دفاعًا عن الحق، وثمن غاليًا جهودهم في نشر الخير، موضحًا أن هذه التضحيات وتلك الجهود هي ثمرة من ثمار غرس القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» وأنها لن تتوقف وستستمر لأنها تنبع من المبادئ الثابتة لدولة الإمارات.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها عصر أمس لمصابي الانفجار الغاشم الذي أدى إلى استشهاد عدد من أبناء الدولة وهم يؤدون رسالة إنسانية لمساعدة شعب أفغانستان.

وشدد على أن مثل هذه الحوادث الجبانة لن تثني الإمارات عن مبادئها في نصرة الحق والعدل، وأن شهداءنا الأبرار يقدمون أغلى ما يملكون دعمًا لهذه المبادئ، ولذلك فإن الإمارات تقدر بكل الاعتزاز وكل الفخر هذه التضحيات، وتدعو لهم بالرحمة والمغفرة ولأسرهم وأهلهم الصبر الجميل.

كما تفقد الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان المصابين، واطمأن من الفريق الطبي المشرف على علاجهم عن أحوالهم وقال: «إن الوطن جميعًا يشد على أياديكم ويفخر بكم» داعياً الله لهم بالشفاء والصحة والثبات على الحق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا