• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

«عنبر السعادة» لنزلاء «عقابية رأس الخيمة» الملتزمين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يونيو 2017

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

افتتحت المؤسسة العقابية والإصلاحية في رأس الخيمة «عنبر السعادة» الخاص بالنزلاء الملتزمين باللوائح والقوانين الخاصة بالمؤسسة، حيث يحتوي العنبر على مقومات تسعد النزلاء طوال فترة محكوميتهم، مع توفير أهم الاحتياجات والبرامج المختلفة التي تساهم في خلق جو من السعادة والفائدة في الوقت نفسه.

وقال العميد يعقوب يوسف بوليلة، مدير إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة رأس الخيمة: «إن العنبر تحيط به حديقة كبيرة مزروعة بالورود والريحان، ويضم الممر المؤدي إليه ابتكارات متنوعة، ويتميز العنبر الجديد بالطاولات والكراسي بألوان القبعات الستة الخاصة بالتفكير الناقد، كما تم تغيير لون القضبان وجدار العنبر المعتاد إلى اللون الأبيض».

وذكر أن العنبر يشهد العديد من الفعاليات والبرامج التي تقام للنزلاء ممن يتميزون بحسن السلوك والملتزمين بالقوانين، وممن لديهم فترة محكومية معينة وبقضايا محددة، وذلك من خلال تشكيل لجنة تعمل على اختيار النزلاء ممن تنطبق عليهم الشروط، وفي حال مخالفتها يتم إخراجهم وإرجاعهم إلى العنابر الأخرى.

ولفت العميد بوليلة إلى أن المؤسسة، وعلى هامش افتتاح سجن النساء الجديد، مؤخراً، افتتحت حضانة خاصة بالنزلاء الأمهات، حيث إن القانون يسمح بوجود الأطفال دون سن العامين برفقة أمهاتهم النزلاء في المؤسسات العقابية، وعليه اتجهت المؤسسة نحو افتتاح حضانة بالتعاون مع الهلال الأحمر الإماراتي، خاصة بالأطفال، والتي تم توفير مستلزمات عدة متنوعة، منها القصص المتنوعة والألعاب، وغيرها من الأمور.

وأشار إلى أن المؤسسة افتتحت مشغلاً جديداً في سجن النساء، يحوي العديد من المواد اللازمة لذلك، لدعوة النزيلات إلى إنتاج المشغولات اليدوية، وإعادة تدوير بعض من المواد بدلاً من رميها كمخلفات وغير ذلك، عبر استخدام المعدات المتوافرة لديهم، وبالتالي الخروج بها وعرضها في المعارض المنفذة سواء في الإمارة وخارجها، ذاكراً أن المشغل تم افتتاحه بالتعاون مع دائرة الأشغال والخدمات العامة في رأس الخيمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا