• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

كشفت عن خطة تغطية شاملة للانتخابات المصرية تنطلق اليوم

«سكاي نيوز عربية» توسع نطاق عملياتها في مصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 أبريل 2014

نظم مكتب «سكاي نيوز عربية» في القاهرة حفل استقبال خاصاً بمناسبة توسع عمليات المؤسسة في المحافظات المصرية، وتتويجاً لمسيرة عامين من الإنجازات الإعلامية على الصعيدين العربي والدولي.

وشارك في الحفل نخبة من صناع القرار والمسؤولين والسفراء والوزراء ورموز الفكر والمجتمع وقادة مؤسسات الإعلام المصرية والدولية. وقدم نارت يوسف بوران مدير عام «سكاي نيوز عربية»، والإعلامي سمير عمر مدير مكتب القاهرة، درع «سكاي نيوز عربية» التقديري لمجموعة من الشخصيات صاحبة البصمات البارزة في المجتمع المصري والعالم العربي، وعلى المستوى الدولي أيضاً. وشملت قائمة المكرمين، الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق، والدكتور مجدي يعقوب، والشاعر سيد حجاب، والموسيقار عمر خيرت، والروائي بهاء طاهر، والإعلامية القديرة «أبلة فضيلة».

وألقى نارت بوران كلمة تحدث فيها عن تجربة عامين من نجاح «سكاي نيوز عربية»، في وقت يشهد فيه الفضاء العربي ازدحاماً ومنافسة غير عادية، أشاد فيها برؤية مجلس إدارة المؤسسة، مشيراً إلى أن بعض القنوات العربية لم تتمكن من المحافظة على مكانتها على الرغم من تصدرها المشهد الإعلامي بسبب وقوعها في فخ التجاذبات، وانحيازها لموقف على حساب آخر، مشيراً إلى أن هذه السياسة قد تنجح في استقطاب المشاهدين لفترة قصيرة، إلا أنها غير مجدية على المدى البعيد. وقال: «عملنا على تقديم مادة إعلامية أقرب إلى الجمهور بلغة يفهمها المسؤول والمواطن العادي، وسخرنا فيها قدرات 18 مكتباً إقليمياً وجهود أكثر من 520 من خيرة الإعلاميين والفنيين العرب، وكنا من أوائل القنوات العربية التي تعين هيئة تحرير مستقلة من الخبراء، لتراجع الأداء وتتأكد من تطبيق أرقى المعايير المهنية والأخلاقية الصحفية».

وتحدث عن إدراك «سكاي نيوز عربية» للتغير الحاصل في نمط عمل وسائل الإعلام لتجاوز نمط العمل التقليدي كقناة تلفزيونية، وإنما كمنصة إخبارية شاملة، تتفاعل مع الجمهور وتستفيد من موقعها الإلكتروني، وأحدث المنصات والتطبيقات، وكان أحدثها تقديم خدمات البث الحي على الخطوط الجوية لطيران الاتحاد والإمارات والخطوط الجوية القطرية والتركية. وشدد بوران على أن أي وسيلة إعلامية لا تقع ضمن خيارات المشاهد المصري تعد خارج المنافسة، لذا نعتبر مكتبنا في القاهرة جزءاً من عملية رسم السياسات الاستراتيجية لعمل المؤسسة، لافتاً إلى أن المحتوى الرصين والمتوازن يفرض على المؤسسات الإعلامية جهداً استثنائياً، قد يصل إلى المجازفة كالتي قام بها فريق المؤسسة المختفي في سوريا منذ 15 أكتوبر الماضي، ودعا المعنيين كافة بالتدخل لضمان عودتهما سالمين إلى أهاليهم وزملائهم في أقرب فرصة. وكشف عن خطة تغطية كبيرة وشاملة للانتخابات المصرية تنطلق اليوم وتستمر حتى بعد إعلان النتائج. ( القاهرة - وام )

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض