• السبت 26 جمادى الآخرة 1438هـ - 25 مارس 2017م

تألق لافت للمنتخب في «الودية الثالثة»

«الأبيض الصغير» يتفوق على صربيا بهدفين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يوليو 2016

سامي عبدالعظيم (دبي)

فاز منتخبنا الوطني مواليد 2002، على نظيره الصربي 2 - صفر أمس الأول، في المباراة الودية الثالثة، بمعسكره الحالي في صربيا، بعد مباراة قوية من الجانبين، شهدت أفضلية كبيرة للاعبي «الأبيض الصغير» على مدار الشوطين، وحمل الهدفان توقيع حميد عبدالله وحارب عبدالله.

وتتجدد المواجهة بين المنتخبين في المعسكر الحالي بعد غد، في تحدٍ جديد للاعبي «الأبيض»، بعد التفوق في الودية الأولى على المنتخب الصربي.

وتعود بعثة منتخبنا الوطني إلى الدولة 2 أغسطس المقبل، تمهيداً للانتقال إلى المرحلة الثالثة من الإعداد للاستحقاقات المقبلة، حسب الخطة المقررة من اللجنة الفنية باتحاد الكرة، وذلك إثر الإيجابيات الكثيرة التي حققها المنتخب في الفترة الماضية، والنتائج الجيدة التي حققها.

وكان «الأبيض الصغير» الذي يستعد للتصفيات الآسيوية 2017، حقق الفوز في مباراتيه الوديتين في معسكر صربيا على سبارتاك وراد 5- صفر و8 – صفر على التوالي، حيث يسعى المدرب عبدالرحمن الحداد إلى الاطمئنان إلى جاهزية كل اللاعبين في القائمة الحالية، قبل الدخول في أجواء التصفيات المؤهلة إلى النهائيات القارية.

وبدا واضحاً الانسجام بين اللاعبين في معسكر صربيا، من واقع المردود القوي في المباريات الودية، ضمن الخطة التي وضعها الجهاز الفني، لإعداد مجموعة كبيرة من العناصر الجيدة التي تستطيع خوض المرحلة المقبلة، بحثاً عن أفضل النتائج في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات آسيا.

ويعول اتحاد الكرة على المكاسب الكثيرة، في تعزيز الاهتمام بفرق المراحل السنية، بما يمكن أن يمثل المستقبل الجيد للكرة الإماراتية، وتأهيل العناصر التي تدافع عن الطموحات الكبيرة للمنتخبات الوطنية المختلفة، ضمن الخطة الموضوعة للفترة المقبلة، من خلال دعم المراكز التي تؤدي دوراً كبيراً في تأهيل العناصر المطلوبة للمنتخبات الوطنية، من خلال التجمعات المختلفة في المراكز المتخصصة في أبوظبي والشارقة والفجيرة ورأس الخيمة ودبي، حيث يتم اختيار أفضل اللاعبين الذين يلتحقون بالمعسكرات الصيفية للمشاركة في تحضيرات المنتخبات الوطنية، لتنفيذ خطة الإعداد والتأهيل البدني والفني، من خلال الاحتكاك مع المنتخبات والفرق الأوروبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا