• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م

«حماس» تنفي وجود أنفاق وترفض الكشف عن مصير إسرائيليين مفقودين

«أونروا» تعثر على نفق أسفل مدرستين في غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يونيو 2017

علاء مشهراوي، عبدالرحيم حسين (غزة، رام الله)

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا» العثور على «جزء من نفق أرضي يمر أسفل مدرستين تابعتين لها في قطاع غزة»، فيما استنكرت حركة «حماس» الإعلان ونفت صحته.

وقال الناطق باسم أونروا سامي مشعشع في بيان صحفي، إن اكتشاف النفق تم في الأول من الشهر الجاري خلال العطلة الصيفية وفي سياق العمل المتعلق ببناء توسعة لأحد المباني.

وأوضح مشعشع «بعد تفتيش دقيق للموقع، أكدت أونروا أن النفق ليس لديه نقاط دخول أو خروج داخل الموقع ولا يتصل بالمدارس أو المباني الأخرى». وندد بوجود مثل هذه الأنفاق، لكونه من غير المقبول أن يتعرض الطلاب والعاملون للخطر وبهذه الطريقة، مطالباً بالالتزام بتحييد مقرات الأمم المتحدة عن أي صراعات.

في المقابل، قال الناطق باسم حماس فوزي برهوم، إن الحركة «تستنكر ما جاء في بيان أونروا من مزاعم من شأنها أن تستغل من قبل الاحتلال الإسرائيلي لتبرير جرائمه، وتشجعه على استهداف المدنيين العزل». وذكر برهوم أن «حماس استوضحت الأمر مع كل فصائل وقوى المقاومة الذين أكدوا بكل وضوح أن ليس لهم أي أعمال تخص المقاومة في المكان المذكور، وأن سياستهم قائمة على أساس احترام مؤسسات أونروا والمنشآت الحيوية والمؤسسات العامة، وتجنيبها وتحييدها من أي أعمال مقاومة، حفاظاً عليها ولضمان استمرار تقديم خدماتها لأبناء غزة المحاصرة».

وقال المتحدث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين كريستوفر جانيس، إن «الأونروا تدين بأقوى العبارات الممكنة انتهاك حيادنا». وأضاف أن الأونروا تدخلت «على نحو حازم واحتجت لدى حماس في غزة، وأعلنت في الوقت نفسه نيتها إغلاق النفق». وأوضح «في الأول من يونيو اكتشفت الأونروا جزءاً من نفق يمر تحت مدرستين تابعتين للوكالة في غزة». وأردف جانيس أن تفتيشاً دقيقاً أتاح للأونروا التأكد أن «النفق ليست لديه نقاط دخول أو خروج» داخل موقع المدرستين، وأنه «لا يتصل بالمدارس أو المباني الأخرى بأي وجه من الوجوه» على حد قوله. ... المزيد