• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

أحمد بن سعيد افتتح جناح الدولة بحضور سلطان الجابر

الإمارات تستعرض إنجازات مشاريع طاقة المستقبل في «إكسبو 2017 أستانا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يونيو 2017

أستانا (الاتحاد)

افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لـ «إكسبو 2020 دبي» أمس، جناح دولة الإمارات في إكسبو 2017 أستانا، الذي يتولى المجلس الوطني للإعلام تنظيمه وإدارته والإشراف عليه، وذلك بحضور معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة، رئيس المجلس الوطني للإعلام، والدكتور محمد الجابر، سفير دولة الإمارات لدى جمهورية كازاخستان، ومنصور المنصوري، مدير عام المجلس الوطني للإعلام، كما حضر الافتتاح السفير خيرات لاما شريف، سفير جمهورية كازاخستان لدى الإمارات.

ويمثل جناح دولة الإمارات منصة تفاعلية تتيح للزوار التعرف على ريادة الدولة في مستقبل قطاع الطاقة، وحلوله المتعددة، ودمج الزوّار مع قيم المجتمع وأنماط الحياة السائدة في الدولة وإظهار وجهها الحضاري المشرق وانفتاح أبنائها على العالم. كما يقدم الجناح محتوى غنياً ومتنوعاً يعكس استراتيجية الدولة القائمة على التنوع في مصادر الطاقة، و يبرز التعاون في المشاريع العالمية المشتركة في مجال الطاقة المتجددة. وبهذه المناسبة، قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: «مشاركة دولة الإمارات في إكسبو أستانا تكتسب أهمية خاصة كونها تمهد لاستضافة الدولة لإكسبو 2020 دبي، والذي سيمثل أول معرض إكسبو تجري فعالياته في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، والذي يعد مصدر فخر لكل المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات، ومؤشراً على الإنجازات والتطلعات المستقبلية الطموحة للدولة. كما أشاد سموه بالدور الكبير الذي يقوم به المتطوعون الإماراتيون الشباب في تشغيل وإدارة الجناح استعدادا منهم للحدث العالمي الأبرز«إكسبو 2020 دبي».

من جهته، قال معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر:«تماشيا مع توجيهات القيادة الرشيدة قام المجلس بالتعاون والتنسيق مع كافة الجهات المعنية في الدولة لضمان أن يقدم جناح الدولة في إكسبو أستانا للزوار صورة مشرقة، تعكس النهضة الحضارية الكبيرة التي تشهدها الدولة في ظل القيادة الحكيمة، وأن يعرض لهم قصة نجاح الإمارات في التمسك بجذورها وقيمها وتراثها العريق. ومن خلال هذا الجناح يستطيع الزائر مشاهدة تجربة دولة الإمارات الحكيمة في مد جسور التواصل والتعاون مع المجتمع الدولي بشتى المجالات والقطاعات. وكذلك في استشراف المستقبل وإرساء أسس وركائز صلبة تضمن لأجيال الغد الموارد والممكنات التي تؤمن لهم العيش باستدامة واستقرار». وأضاف معاليه:«التنمية المستدامة هي نهج راسخٌ، وركيزة رئيسة لتوجهات الدولة في التخطيط المستقبل، لاسيما في ظل التقدم الكبير الذي تشهده الدولة في المجالات كافة، والذي جاء نتيجة لرؤية القيادة وجهودها لبناء دولة عصرية حديثة توفر لأبنائها كافة الخدمات والممكنات. ويمثل جناح دولة الإمارات في إكسبو أستانا منصة لعرض إنجازاتنا الوطنية في مختلف المجالات بما فيها المبادرات والحلول والمشاريع المبتكرة التي تم تصميمها لضمان أمن الطاقة وتعزيز الاقتصاد والجمع بين التقدم الاقتصادي والتكنولوجي والمعرفي والاجتماعي».

وأوضح معاليه أن المجلس الوطني للإعلام يتطلع إلى نقل تجارب دولة الإمارات الريادية للعالم عبر تسليط الضوء على الإنجازات الوطنية وتعريف العالم بتراث الدولة وثقافتها الأصيلة ووجهها الحضاري المشرق من جهة، والترويج الفعال لاستضافة إكسبو 2020 في دبي من جهة أخرى.

وقال معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر: سيشكل محتوى معرض إكسبو 2020 تجسيداً عملياً لشعار«تواصل العقول وصنع المستقبل»، حيث إننا نتطلع وبناءً على النجاح الذي نحرص على تحقيقه في إكسبو أستانا 2017 على تعزيز الطاقة الإيجابية ونقلها عبر معرض إكسبو 2020 دبي بما يجسد مبادئ دولة الإمارات في بناء جسور التعاون والشراكة لبناء مستقبل أفضل للبشرية خلال العقود المقبلة. وأضاف معاليه، يشكل معرض إكسبو 2020 دبي منصة استثنائية تتيح للمجتمع العالمي التعاون معاً لاكتشاف الحلول المبتكرة والرائدة في مجالات الاستدامة، والنقل والفرص الجديدة لتحقيق النمو الاقتصادي، كما يتيح للمشاركين إبراز الإنجازات وتبادل المعارف والخبرات وجذب الاستثمارات وعقد الاتفاقات التجارية، ويعزز السياحة وتحفيز التعاون الدولي، وهو تعبير حي عن التقدم غير المسبوق الذي حققته دولة الإمارات خلال 40 عاماً، ومنصة لتحقيق رؤية دولة الإمارات في المساهمة الفاعلة في إحداث التغيير الحقيقي والإيجابي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا