• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

السطو على 300 خزنة في حي تجار الألماس بلندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 أبريل 2015

(أ ف ب)

سطا لصوص على محتويات 300 خزنة في حي تجار الماس في لندن بعدما تسللوا إلى قفص المصعد وشقوا طريقهم بواسطة معدات ثقيلة إلى قاعة الخزنات. ولم تعرف حتى الآن قيمة المسروقات، لكن الخبير في الماس لويس مالكا تكلم عن «مئات الآلاف من اليورو».

ويرجح أن يكون اللصوص قد أقدموا على فعلتهم خلال عطلة عيد الفصح، سارقين نصف الخزنات البالغ عددها 600 في مؤسسة «هاتن غاردن سيف ديبوزيت ليميتد» الواقعة في حي هاتن جاردن حيث يتركز تجار المجوهرات في لندن. ويستعمل صانعي الألماس هذه الخزنات.

وكشفت الشرطة البريطانية التي أبلغت بالحادثة صباح الثلاثاء أنها أوفدت فرقا من المحققين إلى الموقع، مشيرة إلى استخدام «معدات ثقيلة للوصول إلى قاعة الخزنات».

وأفادت صحيفة «ذي تيليجراف» بأن اللصوص تمكنوا من تعطيل النظام الأمني المتطور جدا في المؤسسة.

وكان شخصان مسلحان استوليا سنة 1987 على 60 مليون جنيه استرليني (82 مليون يورو) إثر مهاجمة مؤسسة لايداع المال في حي نايتسبريدج الراقي في لندن، في حادثة تعد من أكبر عمليات السطو في التاريخ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا