• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

نشرت أسماءها وصور عبواتها على موقع الهيئة الإلكتروني

«صحة أبوظبي» تحذر من 729 منتجاً دوائياً ومستحضراً عشبياً مغشوشاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 أبريل 2015

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي) رصدت هيئة الصحة أبوظبي نحو 729 منتجاً عشبياً للتخسيس ومنشطات جنسية ومقويات ذكورية ومكملات لبناء وكمال الأجسام ومستحضرات تجميل مغشوشة، ونشرت أسماءها، وصور عبواتها، على موقع الهيئة الإلكتروني، محذرة من استخدامها لتسببها في تليف الكبد والوفاة وأمراض سرطانية وأمراض خطيرة أخرى مرتبطة بالقلب والأوعية الدموية وضغط الدم. ودعت الهيئة الجمهور إلى ضرورة التعرف إلى هذه المنتجات، لما لها من خطورة على الصحة العامة وتؤدي إلى العديد من الأمراض الخطيرة التي تتسبب بالوفاة، لافتة إلى أن التحذيرات ضمت أربع قوائم، وتشمل منتجات مغشوشة عشبية وكبسولات لتخفيض الوزن والتخسيس و«مكملات» للاعبي كمال الأجسام، علاوة على المنشطات الجنسية والمقويات الذكورية، وقائمة رابعة تشمل مستحضرات تجميل مغشوشة متعددة. وذكرت الهيئة أن القائمة الأولي تضمنت 392 منتجاً مغشوشاً للمقويات الجنسية للذكور و190 منتجاً للتخسيس و101 مستحضر لكمال الأجسام و46 منتجاً ومستحضراً للتجميل، مؤكدة أن هذه المنتجات قد وردت بشأنها تحذيرات بمنعها من وزارة الصحة بالدولة ومعمل مجمع زايد للأعشاب ودائرة الشؤون البلدية بإمارة أبوظبي، علاوة على جهات صحية عدة من دول مختلفة، منها الهيئة العامة للأغذية والدواء بالسعودية وهيئة الغذاء والدواء الأميركية ووزارات الصحة في استراليا وكندا وإدارة المنتجات العلاجية بأستراليا ووكالة الأدوية البريطانية. وأضافت الهيئة أن هذه القائمة تضم أدوية ومقويات ومنتجات أعشاب منشطة للذكور، وتحتوي على مادة «سلدينافيل»، والتي تسبب انخفاضاً حاداً في ضغط الدم، وتؤدي إلى مشكلات بالقلب، علاوة على منتجات منشطة جنسية للذكور والإناث، تؤدي إلى الإصابة بسرطان البروستاتا وسرطان الثدي والمبايض، كما أن بعض المنتجات تحتوي على مواد كيماوية غير معروفة، مما تشكل خطراً على صحة الإنسان. كمال الأجسام وأشارت الهيئة إلى أنه تم تحديث القوائم فشملت منتجات كمال الأجسام المغشوشة، والتي وصل عددها إلى 101 منتج، وتحتوي على مواد خطرة على الصحة العامة، ومنها «داميثيل كسامين» و«روميتيز انهيبتو»، والتي تؤثر على هرمونات الذكورة والأنوثة لدى الرجال والسيدات، حيث وردت تحذير بصور لعبوات المنتجات وأسمائها التجارية. وأوضحت أن القائمة الثالثة ضمت 190 منتجاً دوائياً وعشبياً للتخسيس وتخفيض الدهون وكريمات لدهان البشرة، حيث وردت تحذيرات من وزارة الصحة بالدولة ونتائج أبحاث مجمع زايد لبحوث الأعشاب والطب التقليدي وهيئة الغذاء والدواء الأميركية، مضيفة أن القائمة شملت أعشاباً لفقدان الوزن، وأنواعاً مختلفة من الشاي والقهوة ومسحوقاً لمشروبات. وعن أضرار منتجات التخسيس، أوضحت الهيئة أنها تسبب تلفاً في خلايا الكبد وارتفاع الأنزيمات المفرزة من الكبد، علاوة على التسبب في الوفاة، كما أنها تحتوى على مواد مثل اليوهمبين، وسيبوترامين، وفينولفثالين، وهيدروكلورفينيرامين المحظورة استخدامها في الدولة، مشيرة إلى وجود منتج «ريدكتيل» أو «ميريديا» الذي تم سحبه من جميع الأسواق العالمية نتيجة الضرر الناتج عنه، وهو زيادة عدد الجلطات الدماغية والذبحة الصدرية بحسب توصيات وزارة الصحة الإماراتية وهيئة الدواء والغذاء الأميركية وهيئة الاتحاد الأوروبي للدواء وإدارة المنتجات العلاجية الأسترالية. وذكرت الهيئة أن بعض كبسولات ومنتجات التخسيس وفقدان الوزن تم منعها من الاستخدام في الدولة، ومنها كبسولات ماجيستيك سليمينج، والتي تبين أنها ترتبط في زيادة مخاطر الإصابة بعدة أمراض القلب والأوعية والأزمات القلبية والسكتة الدماغية، إضافة إلى احتوائها على مادة فينوليفالين، التي تسبب السرطان، علاوة على منتجات تسبب ارتفاع ضغط الدم والنوبات القلبية. منتجات تجميل وشملت القوائم منتجات ومستحضرات تجميل مغشوشة خطرة على الصحة، ومنها كحل للعيون، ويحتوي على نسبة مرتفعة من الرصاص، ويتم استيراده من الهند وباكستان ودول عديدة من الشرق الأوسط، علاوة على كريمات تنعيم الشعر، وتحتوي علي مادة جليكول الميثلين، وتؤدي هذه الكريمات إلى اضطرابات في العيون واضطرابات الجهاز العصبي والجهاز التنفسي وتهيج الحلق والتهاب البلعوم. كما أوردت للهيئة تحذيرات من هيئة العلوم الصحية بسنغافورة حول منتجات للعناية بالبشرة وتفتيح لونها وإزالة الهالات السوداء حول العين، وكريمات مقاومة للشيخوخة، ثبت أنها تحتوى على الزئبق ومواد التريتينوين والسلاسيليك والهيدروكينون، وأوكسيد الزنك. وشملت القوائم التي أعدتها الهيئة بعض مستحضرات التجميل المحظور بيعها في الدولة مثل «نيو لاش» و«نيو فيو برو»، والتي تستخدم لزيادة كثافة الرموش، تحتوي على البروستاجلاندين والآيزوبروبيل، والتي تخفض ضغط العين، وآثار جانبية أخرى، منها تهيج العين، والاحتقان، وتغير لون القزحية، كما ضمت قائمة مستحضرات تجميل محظورة لتبييض البشرة وإزالة البقع الداكنة والكلف والتصبغات في البشرة، وتحتوي على الزئبق، ما تتسبب في الإصابة بالاضطرابات العصبية وعدم الاتزان والتهابات الفم واللثة والتعب العام وفقدان الذاكرة والنسيان والصداع وتقيح الجلد. وأفادت الهيئة بأن بعض كريمات تبييض البشرة تحتوي على الزئبق، ومنها «للونجينا الكريم الأصفر» و«كوين ماي الكريم الأبيض» و«فاسكو»، والتي تحتوي على مادة الزئبق بنسب كبيرة، والتي تؤثر على الكليتين، وتؤدي إلى أمراض وبثور في الجلد وأعراض التسمم. وتركز استراتيجية الهيئة على نظام متكامل للمعلوماتية والبيانات الصحية الإلكترونية: ومن العناصر الرئيسة في استراتيجية قطاع الرعاية الصحية هو النظام المتكامل للمعلوماتية والبيانات الصحية الإلكترونية، كما تخطط هيئة الصحة لإعداد منصة إلكترونية لتبادل البيانات الصحية بين مقدمي الخدمات، والذي بدوره سوف يدعم تحقيق الأولويات الأخرى. منتجات تخسيس مغشوشة تباع «أون لاين» كشفت هيئة الصحة - أبوظبي عن ورود تحذيرات من هيئة الغذاء والدواء الأميركية لمنتجات عشبية تباع عن طريق الإنترنت، وهي خاصة بالتخسيس، ومنها «جا ديرا»، وقهوة «ليجور 18»، حيث تحتوي هذه المنتجات على مادة «سيبوترامين» التي تشكل خطراً على الصحة العامة والمسببة للأمراض، حيث إن هناك بعض المواقع الإلكترونية على شبكة الإنترنت تروج وتبيع مستحضرات ومنتجات للتنحيف والتخسيس والتجميل ومكملات غذائية ومنشطات، قد تكون محظورة أو بها خطورة على الصحة العامة. وتتنوع أشكال منتجات التخسيس المغشوشة والمحظور تداولها في الأسواق، حيث إن منها يتم تقديمه على شكل كبسولات وحبوب للتخسيس وضبط الشهية أو على شكل أكياس للشاي والقهوة التي تؤدي لزيادة معدلات حرق السعرات الحرارية، علاوة على بسكويت خاص للتخسيس، وميلك شيك، ومسحوق عصير برتقال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض