• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تشغل 9,8٪ من المقاعد في العالم

المرأة تكسر «السقف الزجاجي» وتقتحم مجالس إدارات الشركات بالخليج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 أبريل 2014

أثارت أمينة الرستماني علامات الدهشة والتعجب على وجوه أصدقائها وأقاربها بالإمارات، حين بدأت حياتها المهنية في دبي قبل 13 عاماً كمهندسة كهرباء، لتصبح واحدة من قليلات في الشرق الأوسط اقتحمن هذا المجال.

ومنحها نجاحها، في مجال يهيمن عليه الرجال، ثقة مكنتها من اعتلاء سلم المهنة وتخطي مزيد من الحواجز. وهي الآن المديرة التنفيذية لقطاع الإعلام بمؤسسة تيكوم للاستثمار، التي تدير مجمعاً يضم تسع مناطق أعمال وتقف في طليعة مطامح اقتصادية تصبو إليها الإمارة في تكنولوجيا المعلومات والعلوم والتعليم.

وحققت أمينة الرستماني ما لم يكن متصوراً قبل ربع قرن، إذ بلغت أعلى مستوى بقطاع الأعمال في بلد خليجي عربي على نحو أبرز تحولاً في مناخ الأعمال أتاح للمرأة الانضمام تدريجياً إلى مجالس الإدارات وتولي مناصب أخرى ذات سطوة اقتصادية في المنطقة.

وقالت أمينة التي تحمل درجة الدكتوراه في الهندسة الكهربائية من جامعة جورج واشنطن، «هناك دائماً هذا التحدي في أن تكون أهلاً وأن تتميز. لكن حالما تثبت كفاءتك ستحظى باحترام المجتمع». وتابعت كلامها قائلة، «للحكومات دور وللقطاع الخاص دور وللأسرة دور، لكن الأمر كله يتوقف على ما يمكن للفرد أن يفعله».

الفجوة تضيق

ورغم أن جلوس النساء على مقعد إدارة الشركات لا يزال نادراً في الشرق الأوسط، فإن تنامي الثروات وارتفاع مستويات تعليم النساء والجهود الحكومية للترويج للمساواة في فرص العمل ييسر على المرأة كسر «السقف الزجاجي» أو التمييز ضد توليها مناصب تنفيذية علياً مستقبلاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا