• الأربعاء 23 جمادى الآخرة 1438هـ - 22 مارس 2017م

مصير المحترفين مرهون بتقرير جارسيا

«السماوي» يبدأ تحديد متطلبات الموسم المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 أبريل 2015

عبدالله القواسمة (الاتحاد)

يدخل فريق بني ياس معترك الجولات الخمس الأخيرة من عمر دوري الخليج العربي طامحاً إلى تحقيق النتائج التي تلبي تطلعاته لاحتلال موقع متقدم على لائحة الترتيب العام، واضعاً نصب عينيه في الوقت نفسه تحقيق إنجاز ملموس في بطولة كأس سمو رئيس الدولة، حيث يواكب ذلك حاليا دراسة شاملة ومستفيضة لمتطلبات الموسم المقبل.

ورغم عدم انقضاء منافسات الموسم الحالي، فإن شركة بني ياس لكرة القدم بدأت ومنذ فترة في وضع الأهداف المرجوة من المرحلة القادمة والمتمثلة في تقديم الفريق لحضور تنافسي مغاير تماماً عما يقدمه حالياً، ويتقدم هذه الأهداف، الفوز بشرف تمثيل الإمارات في دوري أبطال آسيا، بحسب ما أدلى به الإسباني لويس جارسيا المدير الفني للفريق في حواره مع «الاتحاد».

وبات في حكم المؤكد أن تتواصل علاقة جارسيا مع السماوي موسماً آخر بعدما أعلنت شركة كرة القدم ثقتها به في وقت سابق، وذلك لقناعتها التامة بأنه يلبي وإلى درجة كبيرة تطلعات النادي، وفي ظل التفاف الفريق حول المدير الفني على الرغم من الظروف الصعبة التي واجهت الأخير، علماً بأن جارسيا نفسه كان قد أبدى رغبته في مواصلة علاقته مع النادي، وهو الذي عرف عنه الاستمرار لسنوات طويلة مع الفرق التي دربها وآخرها ليفانتي وخيتافي الإسبانيين.

ويملك بني ياس قاعدة من اللاعبين المواطنين الذي يملكون القدرة على العطاء لخمس سنوات أخرى على أقل تقدير، ذلك لأن معدل أعمار اللاعبين بشكل عام صغير، فيما كانت شركة كرة القدم قد أنجزت قبل عدة أشهر مسألة تجديد عقود كافة اللاعبين لثلاثة مواسم، وهي خطوة استباقية هدفت من خلالها إلى الحفاظ على استقرار الفريق وإتاحة المجال أمام المدير الفني للعمل بشكل مريح بعدما بات يملك فكرة شاملة عن إمكانيات جميع اللاعبين.

ويشير معدل أعمار اللاعبين المواطنين إلى تخطي لاعبين اثنين فقط العقد الثالث وهما يوسف جابر «30» عاماً وصالح المنهالي«31» عاماً، في حين تتراوح أعمار اللاعبين الآخرين ما بين الـ«22» عاماً والـ«27» عاماً.

أما معدل أعمار المحترفين الأجانب في صفوف بني ياس فهو كبير مقارنة بالمواطنين، إذ يبلغ الإسباني فيردو «32» عاماً والحال ينسحب على مواطنه أنخيل، في حين يبلغ عمر الأرجنتيني دينيس والفلسطيني عماد خليلي «28» عاماً، ويصعب التنبؤ بمستقبل المحترفين الأجانب، علماً بأن حسم مسألة تجديد عقودهم جميعاً أو عقود بعضهم ما زال مرهونا بما سيقدمونه في المباريات المتبقية من عمر الموسم وبالتقرير المنتظر أن يقدمه لويس جارسيا إلى شركة الكرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا