• الخميس 02 رجب 1438هـ - 30 مارس 2017م

الادعاء بنيويورك يتهم «أبو حمزة» بالتستر وراء الدين لنشر الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 أبريل 2014

اتهم الادعاء العام في نيويورك أمس الإمام المتشدد أبو حمزة المصري بالتستر وراء الدين لنشر الإرهاب، وذلك في مستهل محاكمته التي أكد فيها محاميه أن موكله البريطاني الجنسية المصري الأصل لم يرتكب أي جريمة.

وأبو حمزة الذي فقد النظر في إحدى عينيه كما فقد ذارعيه في انفجار بأفغانستان قبل سنوات، كان إمام مسجد فيسنبوري بارك في لندن.

وأوضح وكلاؤه أمس الأول لخميس أنه سيتولى الدفاع عن نفسه في المحاكمة التي من المقرر أن تستمر شهرا.

وقال المدعي العام ادوارد كيم إن أبو حمزة (56 عاما) هو «مصدر عالمي للعنف والإرهاب». وأضاف «هدفه واضح وبسيط ووحشي: شن الحرب على غير المسلمين».

وأوضح «كان يدرب إرهابيين تحت ستار الدين كي يتمكن من الاختباء عن أعين الجميع في لندن»، مؤكدا أن الإمام السابق كان يُلقي خطبا نارية لتجنيد أتباعه من مسجده اللندني ونشرهم بعد ذلك «في العالم بأسره».

ويواجه مصطفى كمال مصطفى المعروف في بريطانيا باسم أبو حمزة حكما بالسجن المؤبد في حال إدانته بتهم الخطف والإرهاب قبل هجمات 11 سبتمبر. ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا