• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ضم البولندي ميليك بديلاً

ثورة غضب في نابولي بعد رحيل هيجواين إلى «السيدة العجوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يوليو 2016

ميلانو (أ ف ب)

قمصان محروقة، لافتات ممزقة وقيمة انتقال خيالية: رحيل المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين من نابولي الإيطالي إلى يوفنتوس أثار المشاعر في إيطاليا.

حتى قبل تسجيل رابطة الدوري الإيطالي انتقال المهاجم البالغ 28 عاماً، أو إعلان فريقه الجديد مدة العقد (5 سنوات) وقيمته (نحو 90 مليون يورو، دفعتان على مدى عامين)، أصبح هيجواين في مرمى نيران جماهير نابولي الغاضبة.

غصت شبكات التواصل الاجتماعي بصور هيجواين بقميص نابولي في المراحيض، قمامة مليئة بقميص النجم الأرجنتيني الذي عشقه أهل الجنوب بعد تسجيله 36 هدفاً الموسم الماضي في «سيري أ» وتوج هدافاً لها.

وعلى ملصقات الموسم الجديد، التي توسطها هيجواين بطبيعة الحال، كونه نجم الفريق لأبناء الجنوب، قطع بعضهم رأسه كي لا يكون مرئياً! يكمن تفسير ذلك في رحيل هداف لا يرحم قاد نابولي إلى المركز الثاني في الدوري، وخصوصاً أنه سيحمل ألوان البطل وإحدى أبرز العقبات أمام إحراز نابولي لقبه الأول منذ فترة بعيدة، عندما كان يقوده أرجنتيني آخر هو الأسطورة دييجو مارادونا.

يهيمن يوفنتوس على الدوري الإيطالي منذ خمس سنوات، وفضلاً عن دفاعه الحديدي بقيادة ليوناردو بونوتشي وجورجيو كييليني وغيرهما، أصبح يملك هجوماً نارياً مع هيجواين، ومواطنه الشاب باولو ديبالا، علماً بأنه عزز وسطه الهجومي بالبوسني الدولي ميراليم بيانيتش من الخصم المحلي الآخر روما. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا