• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

عقب حظره في الأماكن المفتوحة

متنزهون يطالبون بتوفير بدائل «للشواء» في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 أبريل 2014

تحرير الأمير (الشارقة)

طالب متنزهون في الشارقة بضرورة توفير بدائل للشواء بعد حظره في الأماكن المفتوحة، مؤكدين تقديرهم للقرارات التي شأنها النهوض بالمنظومة البيئية والحضارية للمنطقة إلا أن غياب بديل يضطرهم إلى التوجه لإمارة مجاورة.

وكانت الشارقة قد اتخذت قبل نحو عام خطوة رائدة في الحفاظ على البيئة عبر قرار حظر الشواء في عدد من المناطق في الشارقة وتشمل منطقة بحيرة الممزر، والشواطئ، ومنطقة واجهة المجاز المائية، وبحيرة خالد، والحدائق العامة في الإمارة، باستثناء المنتزه الوطني، لوجود أماكن مخصصة للشواء فيه، إضافة إلى كورنيش الشارقة عجمان.

و في هذا الإطار قال المهندس يوسف الأحمد مدير إدارة الخدمات البيئية في بلدية الشارقة إن البلدية تنظم من وقت لآخر حملات بقصد الحد من الظواهر غير الحضارية في الإمارة وبغرض المحافظة على النظافة العامة والمظهر الجمالي للشواطئ.

وأرجع الأحمد قرار منع الشواء في الأماكن المفتوحة حفاظاً على المظهر الحضاري العام للإمارة، إلى العدد الكبير من الشكاوى التي وردت إلى الخط الساخن بسبب المخلفات التي يتركها البعض ورائهم عقب عملية الشواء فضلا عن قيام البعض بترك الجمر مشتعلًا خلفهم مما قد يؤدي إلى كارثة بيئية علاوة على تسببه من أضرار للمرتادين.

إلى ذلك أطلقت بلدية مدينة الشارقة مؤخراً حملة توعية لتعريف الجمهور بالأضرار البيئية التي تسببها عملية الشواء على الشواطئ والمساحات الخضراء انطلاقاً من حرصها على توفير بيئة مثالية لمرتادي هذه الأماكن وإتاحة الفرصة لهم للاستمتاع بالطبيعة بعيدا عن كافة ملوثات أو أي أضرار بيئية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض