• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

نائب السفير الكوري لـ «الاتحاد»:

الثقافة الإماراتية نموذج للمجتمعات المسلمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يونيو 2017

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

أكد يوون يون-جين وزير ونائب رئيس البعثة في سفارة جمهورية كوريا الجنوبية لدى الدولة، أن الإمارات تعتبر واحدة من أفضل البلدان الإسلامية، والتي تحظى بقبول على المستوى الدولي، وأن بلاده والإمارات لديهما قواسم مشتركة خاصة على صعيد الثقافة المجتمعية، مثل احترام الجيران وقيمة الأسرة.

جاء ذلك، على هامش حفل الإفطار الذي أقامته السفارة جمهورية كوريا الجنوبية، وقال يون-جين لـ «الاتحاد»: «إن العلاقات بين البلدين تتطور وهناك العديد من الكوريين يركزون على فهم الثقافة الإماراتية حتى يكون لديهم إدراك للمجتمعات المسلمة، وإن التعرف إلى عادات مجتمع الإمارات أمر مهم للمجتمع الكوري الذي يوجد بشكل متميز في دولة الإمارات».

وأضاف: «إن الكوريين في دولة الإمارات موجودون في مجالات عديدة، وأعتقد أنه من المهم جداً لهم فهم عادات هذا البلد وتقاليده»، مشيراً إلى أن العلاقات بين البلدين عميقة، وتمتد لأكثر من 37 عاماً منذ إنشاء العلاقات الدبلوماسية في عام 1980، لافتا إلى أن علاقات الصداقة بين كوريا الجنوبية ودولة الإمارات تزداد متانة وتطورا كل يوم، حيث إن البلدين يركزان على التعاون الاقتصادي مثل مجالات البناء والتشييد والطاقة، ومؤخراً شهدت توسعاً في مجالات أكثر تنوعاً مثل الرعاية الصحية والخدمات الطبية والتعليم والثقافة».

وبدأ برنامج الفعالية بمقدمة عن شهر رمضان وأهميته للمسلمين والمعاني التي يحملها هذا الشهر الفضيل، وعن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه وعادات الإمارات في الشهر الفضيل، بعدها تشارك جميع الحضور إفطاراً إماراتياً تقليدياً متنوعاً. وحضر أعضاء منظمة «الإمارات- وكوريا» لتقديم معلومات عامة عن الإفطار الإماراتي والمأكولات والتراث المرتبط به، حيث كانت بيئة متميزة لحوار ثقافي بين مختلف الثقافات العربية والكورية.

وقال أحمد الحساني رئيس منظمة «الإمارات - كوريا:« نحرص في مثل هذه الفعاليات على المساعدة في نشر الصورة الصحيحة للثقافة والعادات الإماراتية المتوارثة لدينا، ونحن كأبناء لهذا البلد المعطاء واجب علينا أن نقوم بتقديم بلادنا في أحسن صورة. ومشاركة البلدان والثقافات المختلفة عامة والكورية خاصة بما تزخر فيه ثقافتنا وعاداتنا الإسلامية».

وقال كيم، إن - كم نائب رئيس مؤسسة كوريا في الإمارات:« إن الفعالية مميزة بالنسبة لنا، وتقوم كل من سفارة جمهورية كوريا والمركز الثقافي الكوري بجهود كبيرة لتعريف الإماراتيين بالثقافة الكورية، وأعتقد أن التبادل الثقافي والتناغم بين الدولتين له أهمية كبيرة بالنسبة لنا، لذا نحن هنا اليوم لنتعرف عن كثب إلى الثقافة الإماراتية ».

وعبر داني سيو مقيم كوري عن سعادته بحضور الفعالية وقال:« شكراً لدعوتكم هذه الحفلة هي جميلة جداً بالنسبة للكوريين الذين يهتمون بالثقافة الإسلامية والإماراتية».

وفي ختام الفعالية، حرص عدد كبير من الحضور على التعرف إلى الألعاب التقليدية الإماراتية وتجربتها، بالإضافة لتجربة الملابس التقليدية الإماراتية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا