• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

إنجلترا.. ليفربول يلعب من أجل نصر جديد قبل موقعة «البلوز»

تشيلسي يستقبل سندرلاند بطموح العودة إلى القمة الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 أبريل 2014

سيتعامل ليفربول مع مضيفه نوريتش غداً في المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الانجليزي لكرة القدم، بصفته المرشح الأوفر حظاً، لإحراز اللقب بعد نتائجه الرائعة مؤخراً، معولاً على نصر جديد قبل موقعة تشيلسي المنتظرة. وأكد ليفربول مجدداً أنه المرشح الأكبر للفوز باللقب الغائب عن خزائنه منذ 1990 بعدما تخطى أبرز منافسيه مانشستر سيتي 3-2 الأحد الماضي على ملعب «أنفيلد» في الذكرى الخامسة والعشرين لكارثة ملعب هيلزبره.

وواصل فريق المدرب الإيرلندي الشمالي برندن رودجرز مسلسل انتصاراته بتحقيقه فوزه العاشر على التوالي، كما حافظ على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الخامسة عشرة على التوالي، أي منذ هزيمته أمام تشيلسي 1-2 في 29 ديسمبر الماضي، ما سمح له بالابتعاد في الصدارة عن الأخير بفارق نقطتين. ويأمل «الحمر» حسم مواجهة نوريتش السابع عشر والذي خسر مبارياته الثلاث الأخيرة، كي يصل إلى مواجهة تشيلسي الحاسمة في 27 الجاري مدججاً على الأقل بفارق النقطتين. ويملك ليفربول سجلاً جيداً في مواجهاته الأخيرة مع نوريتش، فسجل 18 مرة في آخر أربع مباريات، وهز الأوروجوياني لويس سواريز متصدر ترتيب الهدافين شباكه أربع مرات خلال فوزه 5-1 في ديسمبر الماضي.

وسيطر لاعبو ليفربول على قائمة المرشحين لنيل جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، المقدمة من رابطة اللاعبين المحترفين.

وتضم القائمة ستة لاعبين، بينهم ثلاثي ليفربول لويس سواريز، وستيفن جيرارد، ودانييل ستوريدج، والبلجيكي إيدين هازارد صانع ألعاب تشيلسي، والإيفواري يايا توريه لاعب وسط مانشستر سيتي، وآدم لالانا لاعب ساوثامبتون.

ويعد سواريز الأقرب لنيل الجائزة بفضل تسجيله 29 هدفا في 29 مباراة، مما قاد ليفربول لصدارة الدوري، وسيكون أول لاعب من أميركا الجنوبية يفوز بالجائزة منذ بدايتها في 1974. أما يايا توريه، الذي سجل 18 هدفًا للسيتي هذا الموسم في الدوري، سيكون أيضا أول لاعب أفريقي ينال الجائزة، بينما ترشح هازارد بعد شهرين من شكوى مديره الفني جوزيه مورينيو من عدم ترشيحه لجائزة لاعب الشهر منذ بداية الموسم، رغم تألقه الشديد وإحرازه 14 هدفا في 33 مباراة.

من جهته، يبدو نوريتش في حالة صعبة للغاية، إذ يبتعد نقطتين عن منطقة الهبوط وسيواجه مانشستر يونايتد، تشيلسي وأرسنال في مبارياته الثلاث الأخيرة. وفضل سواريز عدم التركيز بالحديث عن اللقب المنتظر: «من الطبيعي أن يتحمس الجمهور ويناقش حظوظنا، عندما أخرج للتسوق مع عائلتي، أصادف مشجعين يتحدثون بالأمر معي، طلبت منهم البقاء هادئين وألا يقلقوا، سنقدم كل ما في وسعنا». وتابع: «بالنسبة للاعبين، من الأفضل ألا نتحدث عن هذا الموضوع، الفوز باللقب سيكون مميزاً، لكن لا يمكننا التفكير بذلك الآن». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا