• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

80 دبلوماسياً جديداً يؤدون اليمين القانونية أمامه

عبدالله بن زايد: الإمارات لم تدخر جهداً لتمكين المواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يوليو 2016

أبوظبي ( وام)

أدت دفعة جديدة من الدبلوماسيين الجدد أمس، اليمين القانونية أمام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وذلك في ديوان عام الوزارة بأبوظبي. وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لم تدخر جهداً لتمكين المواطنين الإماراتيين، وإطلاق طاقاتهم وتزويدهم بكل الفرص التي تمكنهم من المساهمة بقوة في بناء مستقبل الدولة.

ورحب سموه، عقب مراسم أداء اليمين القانونية، بأعضاء السلك الدبلوماسي والقنصلي الجدد والبالغ عددهم 80 شاباً وشابة، وأفراد عائلاتهم وذويهم الذين حضروا مراسم أداء القسم القانوني، وهنأهم بهذه المناسبة، معرباً عن سعادته بلقائهم واعتزازه بالتحاقهم بوزارة الخارجية والتعاون الدولي. وأكد سموه، خلال الكلمة التي ألقاها في مراسم أداء القسم، حرص وزارة الخارجية والتعاون الدولي على استيعاب أبناء الوطن الأكفاء القادرين على خدمة وطنهم وتمثيله خير تمثيل، سواء داخل الدولة أو خارجها. وحث سموه الدبلوماسيين على العمل الدؤوب وتحمل المسؤولية الملقاة على عاتقهم، باعتبار وزارة الخارجية والتعاون الدولي واجهة الدولة عالمياً، متمنياً سموه لهم التوفيق والنجاح في تجسيد رؤية وأهداف ومبادئ الدبلوماسية الإماراتية القائمة على خدمة المواطن الإماراتي في الداخل وتمثيل مصالحه في الخارج. كما دعا سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان الدبلوماسيين الجدد إلى التواصل مع كبار المسؤولين في الوزارة أو المديرين المعنيين لطرح أي موضوع أو أي تحدٍ قد يواجههم في عملهم. وشدد سموه على حجم المسؤولية الملقاة على عاتق الدبلوماسيين، معرباً عن ثقته بقدرتهم على تعزيز مسيرة التنمية في الدولة وتجسيد قيم ومبادئ وتوجهات الدبلوماسية الإماراتية، واستيعاب ومواكبة التغييرات المتسارعة إقليمياً وعالمياً، وأن يؤدوا عملهم وواجباتهم بثقة تامة ومستمدة من القدرة على الإنجاز والابتكار في العمل، بما يسهم في تحقيق أهداف السياسة الخارجية الإماراتية والعمل الدبلوماسي. ولفت سموه إلى أهمية أن يكون لدى كل موظف الطموح والرغبة في العمل بروح الفريق والعمل الجماعي وتقديم كل ما هو جديد ومبتكر، بما يسهم في تعزيز بيئة العمل وتجسيد أهداف الدبلوماسية الإماراتية. وتم التقاط الصور التذكارية مع سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان.

حضر مراسم أداء القسم القانوني، معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة، ومحمد مير الرئيسي وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي، والدكتور عبدالرحيم العوضي مساعد وزير الخارجية للشؤون القانونية، وأحمد عبدالرحمن الجرمن مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية، وعدد من مديري الإدارات وكبار المسؤولين في الوزارة. وعلى هامش حفل أداء القسم القانوني، قام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بتكريم مجموعة من منتسبي وزارة الخارجية والتعاون الدولي الفائزين بمسابقة «منصة الابتكار»، وهي مبادرة تم إطلاقها هذا العام من قبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، تحت عنوان «صحتكم أولويتنا».

وتهدف هذه المنصة لتحفيز كوادر الوزارة على المشاركة بطرح أفكارهم المبتكرة وتطبيقها، بما يخدم العمل الدبلوماسي في الإطار الصحي.

وتميزت هذه المسابقة بالتفاعل الكبير من قبل موظفي الوزارة وكوادرها المختلفة، حيث تم تلقي أكثر من 119 فكرة مبتكرة.

وقامت لجنة التحكيم بتقييم الأفكار المشاركة على ثلاث مراحل، واختيار أفضل ثلاث أفكار إبداعية في هذا المجال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض