• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تايلاند ولبنان تدخلان على «خط المنافسة»

«الآسيوي» يناقش ملف استضافة كوريا لكأس آسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 أبريل 2014

عقد الاتحاد الآسيوي للجو جيتسو، برئاسة عبدالمنعم الهاشمي، اجتماعاً أمس على هامش بطولة أبوظبي العالمية للمحترفين، ناقش خلاله عدداً من الموضوعات، في مقدمتها ملف كوريا لاستضافة بطولة آسيا للجو جيتسو، وأبدى الاتحاد بعض الملاحظات على الملف الكوري، ومنحوا اتحاد كوريا الجنوبية، مهلة أسبوعاً لإنجاز الملاحظات التي أبداها الاتحاد، في الوقت الذي دخلت ثلاث دول على خط التنظيم، مبدية رغبتها في استضافة الحدث، حالة عدم إنجاز كوريا لمتطلبات الاتحاد، ومن الدول الثلاث التي طلبت ذلك، تايلاند ولبنان، ومن المنتظر أن يحسم الاتحاد الآسيوي أمره في الاستضافة خلال اجتماعه المقبل، إما بتلبية المطلب الكوري أو المفاضلة بين بقية الطلبات.

كما طلبت الهند استضافة البطولة الخاصة بمنطقتها القارية، وأبدى الاتحاد موافقة مبدئية على المطلب الهندي، غير أنه أرجأ الموافقة النهائية لحين تقدم الهند بعرض رسمي وملف شامل ومتكامل في هذا الخصوص.

حضر الاجتماع اليوناني بانايوتوس سورودوبولاس، رئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، وممثل عن الاتحاد الأوروبي، ونائب رئيس الاتحاد الدولي، إضافة إلى رؤساء اتحادات: كوريا الجنوبية والهند وإيران والعراق، وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد الآسيوي، وأمينه العام فهد علي، والدكتور جعفر المظفر الأمين العام المساعد للاتحاد الآسيوي للجو جيتسو، والذي شغل من قبل منصب المنسق العام للاتحاد الدولي للجو جيتسو، ومدير العلاقات بالمجلس الأولمبي الآسيوي.

كما ناقش اجتماع مجلس الإدارة عدداً من الملفات المهمة، في مقدمتها سير أعمال الاتحاد في الربع الأول، ومعايير استضافة البطولات الفنية والتنظيمية، وملف تطوير اللعبة والحكام بصفة خاصة، وكذلك ملف المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية في بوكيت بتايلاند، وسير أعمال اللجان بالاتحاد الآسيوي.

وهنأ الحضور الاتحاد الإماراتي بالنجاح الهائل لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو، مؤكدين أنها جاءت غاية في الروعة، وبرهنت على قدرات الاتحاد الإماراتي وعطائه للعبة الذي حلق بها في آفاق النجاح والتطور.

وتمثل النسخة السادسة من «عالمية أبوظبي» للمحترفين، أول بطولة في مرحلة «قيادة آسيا» على صعيد اللعبة، الأمر الذي وضع الاتحاد أمام تحدٍ كبير بتنظيم بطولة استثنائية، تمثل عنواناً لقدراته التي دفعت آسيا إلى تسليمه راية القيادة بالتزكية وعن قناعة تامة.

وكان عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد الإماراتي للجو جيتسو، قد فاز برئاسة الاتحاد الآسيوي للعبة، بالتزكية، بعد أن أجمعت اتحادات القارة على اختياره، واختيار الإمارات لتكون دولة المقر للاتحاد الجديد، من أجل أن تقود اللعبة إلى آفاق رحبة، تتطلع فيها إلى الكثير من الطموحات.

وبالإضافة إلى فوز الهاشمي بمقعد الرئاسة، يشغل فهد علي الشامسي عضو مجلس إدارة الاتحاد الإماراتي، المدير التنفيذي للاتحاد، لمنصب الأمين العام للاتحاد الآسيوي، كما اختارت الجمعية العمومية، الكويتي، الشيخ فهد طلال الصباح نائباً أول لرئيس الاتحاد الآسيوي، إضافة إلى خمسة نواب عن مناطق القارة الخمس، وهم العراقي الدكتور مخلص حسن حيدر لغرب آسيا، و نورزان يالكيف من كازاخستان عن وسط آسيا، وجانج سونهو من الصين تايبيه عن شرق آسيا، والمالديفي محمد لطيف نائباً لرئيس الاتحاد عن جنوب آسيا، إضافة إلى شوشارت بونشاي رئيس الاتحاد التايلاندي، نائباً للرئيس عن منطقة جنوب شرق آسيا، كما اختار الاتحاد، العراقي، الدكتور جعفر المظفر المنسق العام للاتحاد الدولي للجو جيتسو، مدير العلاقات بالمجلس الأولمبي الآسيوي، ليكون أميناً عاماً مساعداً للاتحاد الآسيوي.

     
 

المشاركة

نبارك لكم هدا المجهود المبارك ونتمنى من الله ان نشاركم فى كل البطولات

كابتن | 2014-04-19

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا