• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أطباء رومانيون يمتنعون عن الإجهاض في عيد الفصح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 أبريل 2015

(أ ف ب)

أوقف نحو 30 طبيبا نسائيا في مدينة تيميشوارا غرب رومانيا إجراء عمليات الاجهاض «لعدم اغضاب الرب» قبل أيام من احتفالات عيد الفصح لدى الطوائف المسيحية الارثوذكسية الأحد المقبل. وقال ماريوس كراينا الطبيب النسائي ومدير مستشفى تيميشوارا الإقليمي «إننا لا نجري عمليات إجهاض خلال الأعياد الهامة خصوصا خلال أسبوع الآلام وعيد الميلاد، لأننا نعتقد أنه من السيء اغضاب الله».

وأبدى كراينا اسفه للعدد الكبير لعمليات الإجهاض في رومانيا، البلد ذات الغالبية الأرثوذكسية الذي يشهد نحو 250 عملية من هذا النوع يوميا.

وأضاف أن «الإجهاض ينظر إليه عندنا كأنه وسيلة لمنع الحمل، لدينا معدل عمليات إجهاض من الأعلى في أوروبا».

وبعدما كانت ممنوعة خلال نظام الزعيم الشيوعي السابق نيكولاي تشاوتشيسكو المؤيد لزيادة معدلات الولادات، أصبحت عمليات الإجهاض قانونية في رومانيا اعتبارا من سنة 1990 حين تم تسجيل ما لا يقل عن 992 الف عملية أي ثلاثة أضعاف عدد الولادات.

ومذ ذاك، تراجع العدد تدريجا ليصل إلى 88 الف عملية إجهاض سنة 2012 مقابل نحو 200 ألف مولود جديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا