• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نمو حركة الطيران الدولي في سيؤول خلال الربع الأول

«صندوق النقد» يطالب بزيادة سعر صرف العملة في كوريا الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 أبريل 2014

ذكر صندوق النقد الدولي في أحدث تقاريره عن كوريا الجنوبية أن سعر العملة المحلية ما زال أقل من القيمة الحقيقية له بما يتراوح بين 2 و8%، وطالب بضرورة السماح بارتفاع قيمة العملة الكورية على المدى المتوسط.

وأشار الصندوق في تقريره الصادر مساء أمس الأول أن الوون الكوري الجنوبي ما زال أقل من قيمته بما يصل إلى 8%، في ضوء التوقعات بوصول النسبة بالفعل إلى الحد الأقصى، مع استمرار الفائض التجاري لكوريا الجنوبية.

ونقلت وكالة أنباء «يونهاب» الكورية الجنوبية عن تقرير الصندوق القول: «إن تحليلات خبراء الصندوق التي استندت إلى توقعات ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي لدى سيؤول بفضل زيادة عائدات الودائع الكورية الجنوبية بالعملات الأجنبية، تشير إلى أن هناك تدخلا حكوميا نشطا لمنع ارتفاع قيمة العملة.

وأضاف التقرير أنه يجب ترك العملة لكي تتحدد قيمتها وفقا لأحوال السوق، وأن يكون التدخل الحكومي محدودا للغاية، ويستهدف فقط الحد من التقلبات الحادة في أسعار الصرف. وقال التقرير: «إن ارتفاع قيمة العملة الكورية على المدى المتوسط سيساعد في إعادة توجيه الموارد إلى قطاعات غير تجارية، وهو ما يعزز إعادة التوازن إلى نمو الاقتصاد الكوري الجنوبي».

كانت وزارة الخزانة الأميركية دعت سيؤول في وقت الأسبوع الماضي إلى الحد من تدخلها في سوق الصرف، بهدف إبقاء قيمة العملة المحلية منخفضا، وهو ما يعطي للمنتجات الكورية الجنوبية مزايا تنافسية في الأسواق العالمية. يذكر أن الوون الكوري الجنوبي ارتفع أمام الدولار الأميركي خلال العام الماضي بنسبة 1,4%، في حين ارتفع منذ بداية العام الحالي بنسبة 1,6%.

كما دعا صندوق النقد كوريا الجنوبية إلى الحد من نمو احتياطيها من النقد الأجنبي الذي وصل في نهاية الشهر الماضي إلى 354 مليار دولار في حين بلغ فائض الميزان التجاري للبلاد العام الماضي إلى 79.88 مليار دولار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا