• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«أخبار الساعة» تدعو لمواجهة ظلامية «الحوثيين» و«داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 أبريل 2015

أبوظبي (وام)

أكدت نشرة «أخبار الساعة» أن العديد من المناطق والدول العربية تموج بمظاهر معاناة تدفع بعشرات الملايين من البشر لترجع عقودا من الزمن إلى الوراء، وقالت «إن من هذه المشاهد الظلامية البائسة ما يحدث من استهداف للأبرياء والمدنيين العزل من جانب مليشيا الحوثي التي انقلبت على الشرعية وتسعى لجر اليمن إلى أتون الدمار والخراب»، لافتة إلى وصف منظمة الصحة العالمية الوضع الإنساني في عدن بـ«المأساوي» حيث تنتشر الجثث في الشوارع.

وقالت النشرة التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية تحت عنوان «سيناريوهات ظلامية» «إن من المظاهر الظلامية أيضا ما يفعله تنظيم داعش من فرض حكم متخلف على الملايين في العراق وسوريا مع غياب تام لأبسط مقومات الحياة الكريمة». لافتة إلى انتشار الأمراض والأوبئة ومنها قادم من مناطق جغرافية بعيدة مما يهدد حياة آلاف السكان». وأضافت «أن هذه الجماعات والمليشيات الظلامية لا تكتفي بإسقاط الدول ونشر الفوضى والخراب بل تتسبب في تحويل حياة البشر إلى مآس وصور متكررة من المعاناة». مشددة على ضرورة استمرار جهود إنقاذ المنطقة على مسارات متوازية فكرية وثقافية وأمنية وعسكرية واقتصادية وتنموية واجتماعية.

وأوضحت أن ما يحدث في العديد من المناطق والدول العربية والإسلامية لم يعد يقبل التردد ولا سياسة غض الطرف، وأنه ليست هناك ضمانة لعدم انتشار هذه الفوضى ومظاهرها وانتقالها من منطقة إلى أخرى، وقالت «إن الصراع الدائر في مناطق شتى من العالمين العربي والإسلامي هو في جوهره صراع بين الخير والشر وهو صراع أبدي بين دعاة الجمود والتحجر ودعاة التنمية والبناء والإعمار». وأكدت «أخبار الساعة» أنه يخطئ من ينظر إلى ملفات المنطقة العربية من منظور طائفي أو مذهبي أو ديني، فقيم الدين الإسلامي ثابتة والمتغير هو محاولات التلاعب والتأويل والتفسير والتقول على الله ورفع الدين شعارا سياسيا يداعب أحلام البسطاء ويستقطب عواطفهم ويزج بهم في صراعات عبثية تنتهي بهم إلى سيناريوهات الظلام التي لا تمتلك هذه القوى البائسة سواها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا