• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

وليام وكيت ينضمان إلى حشود في يوم عطلة بمدينة سيدني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 أبريل 2014

عزز دوق ودوقة كمبريدج صناعة السياحة في مدينة سيدني الأسترالية أمس الجمعة، بمشاركتهما في المعرض الزراعي التقليدي الذي أقيم بمناسبة عيد الفصح، ورياضة «ركوب متن الامواج المتكسرة على الشاطئ» التي تشتهر بها سيدني.

وتركزت الأنظار على الدوقة لرؤية ما إذا كانت ستستجيب لتوسلات المصممين المحليين بارتداء فستان يحمل علامة تجارية أسترالية، واستجابت الدوقة بالفعل، وارتدت فستاناً أبيض بأكمام قصيرة من بيت أزياء «زيميرمان»، وسرعان ما انتشر الخبر على الموقع الإلكتروني لبيت الأزياء. وفي اليوم الثالث من زيارة الزوجين الملكيين التي تستمر عشرة أيام إلى سيدني وبريسبان وأدليد وكانبرا، اضطرت كيت ميدلتون، دوقة كمبريدج التي تساير أحدث خطوط الموضة إلى ارتداء ملابس محلية.

لكن الأمير وليام، نجل ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز، الذي يساير أيضا أحدث خطوط الموضة، أثار بعض خيبة أمل، حيث لم يغط شعره بقبعة «أكوبرا» التي تشتهر بها أستراليا، ولم يرتد حذاء مرناً من العلامة التجارية «آر.إم.ويليامز» اللذين يناسبان وجوده في المعرض الزراعي، فقد ارتدى الأمير وليام سترة رمادية اللون.

وفي المعرض الزراعي أيضا، أشارت كيت إلى خصلة من صوف الالبكة (المعروف في استراليا) بنفس لون شعر الأمير وليام كشعر مستعار.

وقال لين كريجان المسؤول عن المعرض للصحفيين، إن «الدوقة تهتم بصوف الالبكة، وعندما عرضته عليهما قالت الأميرة، إنه سيضعه على رأسه»، وأضافت «إنك تحتاج إليه أكثر مني وأشارت إلى رأسه وضحكت».

سيدني (د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا