• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م
  11:20    وكالة الأنباء الكويتية: أمير البلاد يغادر المستشفى بعد فحوص طبية ناجحة    

مقتل وفرار عشرات الانقلابيين و«التحالف» يدك مواقعهم في صنعاء والحديدة وصعدة

انتصارات جديدة في «نهم» ومصادرة أسلحة وصواريخ بالستية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يناير 2017

عقيل الحلالي، بسام عبدالسلام (صنعاء، عدن)

حقق الجيش اليمني أمس انتصارات جديدة في المعارك المحتدمة في بلدة نهم شرق صنعاء، مؤكدا في بيان أن قواته المدعومة براً من المقاومة الشعبية وجواً من طيران التحالف العربي تمكنت من تحرير جبلي دوه والعياني الإستراتيجيين لترتفع بذلك سيطرتها على خمسة جبال و12 مرتفعاً جبلياً في غضون يومين، وسط تكبيد مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية عشرات القتلى والجرحى ورصد فرار مئات العناصر.

وقال قائد اللواء 310 مدرع العميد الركن محمد السوادي، في بيان عسكري: إن قوات الجيش دحرت المليشيات من مواقع عدة وحررت نحو 9 كيلومترات في جبهة الميمنة في نهم التي أصبحت شبه محررة، مؤكداً أهمية هذا التقدم في تأمين جبهتي القلب والميسرة، وقطع إمدادات المليشيات القادمة من محافظة الجوف المجاورة. فيما قال الناطق باسم المقاومة عبدالله الشندقي: إن قوات الشرعية استولت ولليوم الثاني على التوالي، على معدات عسكرية وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر كانت بحوزة المليشيات، بينها صواريخ بالستية من طراز «زلزال» مع قاعدة إطلاق، وأربع مركبات عسكرية مثبت عليها رشاشات ثقيلة عيار 23 بالإضافة إلى مدرعة بي أم بي وجرافة تستخدم لشق الطُرق الجبلية وثلاثة مخازن للذخيرة وعشر قاذفات صاروخية آر بي جي وسبعة رشاشات متوسطة ومخازن أدوية ومستلزمات طبية ومواد غذائية وتموينية.

ونشر الجيش اليمني مساء أمس صوراً لبعض المعدات العسكرية والأسلحة والصواريخ التي تم الاستيلاء عليها في نهم. وقال الشندقي إن قوات الجيش والمقاومة تواصل تقدمها بغطاء جوي من التحالف الذي نفذ قرابة 50 غارة على مواقع شمال شرق البلدة وسط انهيارات كبيرة للمليشيات وفرارها باتجاه صنعاء. وقال اللواء الركن إسماعيل زحزوح، قائد المنطقة السابعة في الجيش التي تقود معارك نهم إن القوات حررت مساحات واسعة من الأراضي والمواقع واستعادت الكثير من العتاد، وأضاف «يصنع أبطال الجيش في المنطقة السابعة انتصارات عظيمة ويجرعون المليشيات الذل والهوان»، مشيدا بدور المقاومة وإسناد طيران «التحالف» المباشر والمستمر في دعم ومساندة تقدم الجيش صوب صنعاء.

وأجرى الرئيس عبدربه منصور هادي اتصالاً هاتفياً مساء أمس برئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد علي المقدشي اطلع خلاله على تطورات الأوضاع وسير العمليات العسكرية في مختلف المواقع والجبهات وهنأ بالانتصارات التي حققها أبطال الجيش والمقاومة ضد قوى الدمار والخراب التابعة للمليشيات في نهم وشبوة وتعز والجوف وغيرها من المواقع، دفاعا عن الأمن والاستقرار وأعراض وكرامة المواطنين من الممارسات الخاطئة والجرائم الممنهجة التي ترتكبها المليشيات بطريقة لا تمت بصلة لأخلاقنا وقيمنا الإنسانية.

وشدد هادي على ضرورة مواصلة مثل هذه الانتصارات وتطهير أرجاء الوطن كافة من براثن العابثين بأمن واستقرار الوطن ومكتسباته العظيمة وصولاً إلى تحقيق حلم اليمنيين المنشود في بناء الدولة المدنية الاتحادية الحديثة المبنية على العدالة والمساواة والحكم الرشيد والتوزيع العادل للثروة والسلطة التي يتوق لها أبناء الشعب كافة. وجدد تأكيده على مواصلة تقديم مزيد من الدعم للجيش والمقاومة من أجل تحقيق الانتصارات وإنهاء الانقلاب واستتباب الأمن والاستقرار وتطبيع الحياة في مختلف المدن والمحافظات. فيما أكد المقدشي أن قوات الجيش والمقاومة في مختلف المواقع والجبهات ماضية في مشروعها الوطني الرامي إلى إنهاء الانقلاب وتخليص الوطن من المليشيات الانقلابية التي عاثت في الأرض فسادا وقتلت النفس المحرمة ودمرت البنى التحتية خدمة منها لقوى خارجية لا تريد لليمن وشعبه الأمن والاستقرار. ... المزيد