• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قراءة فنية: النقطة « مكسب» و المفاجأة «الحمراء» واردة

المفاجأة «الحمراء» واردة رغم الترشيحات!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يناير 2015

خلف سالم

لا شك أن البحرين غير محظوظ بمواجهة إيران في أولى مبارياته في البطولة، لأن الأخير يسعى لاستعادة هيبته، خاصة أنه واحد من المنتخبات المرشحة للتقدم أكثر في البطولة، بفضل خبرته وتميز عدد كبير من عناصره. وعلى الورق، فإن كل الحظوظ تذهب لإيران، لكن الكرة حافلة بالمفاجآت التي نتمنى أن تكون حاضرة من جانب البحرين الذي يتوجب عليه، قبل التفكير في المنافسة أن يعرف كيفية يتعامل مع مشاكله، المتمثلة في ضعف اللياقة الذهنية، وغياب شخصيته كمنتخب، وفي هذا الجوانب نتوقع دور كبير لمدربه مرجان عيد، الذي نجح في قيادة الأحمر إلى تقديم مستويات جيدة في مبارياته الودية، بعد المستوى الذي ظهر عليه في كأس الخليج، ونأمل تحسن لياقته البدنية، وهو مطالب بأن يلعب بروح قتالية وتركيز عالٍ وجماعية والأهم أن لا يستقبل هدفاً مبكراً، وأن يفكر في التعادل أكثر، لأن النقطة في المباراة تعد مكسباً له.

أما المنتخب الإيراني المطالب بالفوز، يملك خبرة كبيرة وعناصر مميزة ويبحث عن التسجيل من بداية اللقاء بكل قوة، ما يجعلنا ننتظر سيناريو هجومياً من إيران مقابل دفاع للبحرين، والاعتماد على الهجمات المرتدة التي عليه أن يعرف كيف يستفيد منها، وأن تكون مصدر تهديد للمنافس، وإذا استثمرها يكون حاضراً بقوة في المباراة، خاصة أنه يملك عناصر جيدة، مثل محمد حسين وسيد محمد وسامي الحسيني وفوزي عايش، وعلى المجموعة قيادة الفريق في الصمود أمام قوة إيران الذي يقوده لاعبين بحجم جواد نيكونام وشجاعي وكوجان، والمباراة مهمة جداً لإيران ومدربه كيروش الذي تحدث عن ضعف إعداد منتخبه للبطولة، لكنه يعرف المنتخبات الخليجية جيداً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا