• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لندن وواشنطن تعدان عقوبات جديدة ضد موسكو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 أبريل 2014

ا ف ب

وافق رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كامرون، على التعاون مع الرئيس الاميركي باراك اوباما على تعزيز العقوبات ضد موسكو، ووعد بتقديم 1.2 مليون يورو اضافية من اجل بعثة المراقبة في اوكرانيا.

واجرى الزعيمان محادثات هاتفية بعد اجتماع جنيف حول اوكرانيا.

وقد توصلت الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي واوكرانيا في ختام اجتماع في جنيف الخميس، الى اتفاق ينفذ على مراحل لنزع فتيل الازمة الاوكرانية وينص خصوصا على نزع اسلحة المجموعات المسلحة غير الشرعية واخلاء المباني التي تحتلها هذه المجموعات، كما ينص على صدور عفو عام.

وستكون مهمة بعثة المراقبة التابعة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا مساعدة السلطات الاوكرانية على تطبيق هذه الاجراءات.

واعلن مكتب رئيس الحكومة البريطانية في بيان ان "المملكة المتحدة ستقدم مليون جنيه استرليني اضافية (1.2 مليون يورو) من اجل دعم البعثة ومساعدتها على القيام بمهمتها".

واضاف البيان ان "رئيس الحكومة والرئيس (الاميركي) اتفقا على ان يكمل الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة في نفس الوقت اعداد عقوبات اضافية محتملة كي يكونا مستعدين للتحرك سريعا في حال لم يطبق الاتفاق".

ووصف الزعيمان الاتفاق الموقع في جنيف بأنه "خطوة ايجابية الى الامام"، مع تحذيرهما بأن الإجراءات يجب ان تطبق "سريعا" من اجل تخفيف التوتر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا